الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تعبت كثيراً من امتلاء منطقة الركبة والأرداف، فما الحل؟
رقم الإستشارة: 2290569

1735 0 159

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا فتاة عمري (21) عاما، طولي (164)، ووزني (62)، أعاني من مشكلة كبيرة، وهي امتلاء منطقة الركبة والأرداف، تعبت كثيرا من ركبتي الممتلئة، فما هو الحل؟ وما هو الجهاز الذي يجب استخدامه في النادي الرياضي لحل المشكلة؟ وما هي العشبة التي تساعد على حرق هذه المنطقة؟

وشكراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ Princess1 حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد: :

وزنك يعتبر قياسي إجمالاً بالنسبة لطولك، ومعدل كتلة جسمك قياسي، ويساوي (23)، والمعدل القياسي ما بين (19 إلى 25)، ومن المعروف أن تراكم الدهون لدى الفتيات أكثر ما يكون في الأرداف، والحمية الغذائية بمعنى تناول سعرات حرارية أقل من الاحتياج اليومي، وبالتالي يتم استكمال الاحتياج اليومي من المخزون الدهني، وتقل تدريجيا الكتلة الدهنية في الجسم، ومن بينها الأرداف.

وهناك الكثير من التمارين الرياضية التي تساعد في تقوية عضلات المؤخرة، وتؤدي في نفس الوقت إلى المساعدة في حرق الدهون، ومنها محاولة جلوس القرفصاء كأنك تريدين عمل الغائط، ثم تقفين قبل الوصول إلى الأرض، وتعيدين التمرين عدة مرات، والتمرين الثاني هو كأنك تصعدين السلالم وذلك بوضع القدم على السلم درجتين إلى الأعلى، مع الضغط وتكرار ذلك مع القدم الأخرى، والتمرين الثالث هو الاستلقاء على الظهر، ووضع قدم على الأخرى، ثم محاولة رفع الظهر من فوق الأرض، وتكرار ذلك عدة مرات، ثم تغيير الوضع في القدم الثانية، والهدف من هذه التمارين هو تقوية عضلات الفخذين والأرداف وحرق الدهون في هذه المنطقة، ولا أظن أن الدهون متراكمة بشكل ملفت للغاية، فقط وجود الكتلة العضلية مع الدهون يعطي الانطباع بزيادة حجم الأرداف.

أما الركبة فتتكون من المفصل والأربطة المحيطة بها، وأوتار العضلات المحيطة، وقليل من الدهون، ولكن بنسبة قليلة، وبالتالي لا يختلف حجم الركبة كثيرا قبل وبعد الحمية الغذائية، وعموما المبدأ معروف، وهو أن الحمية الغذائية والتمارين الرياضية تساعد على إنقاص الوزن والأعشاب المفيدة لإنقاص الوزن، وهي الأعشاب الخضراء التي تحتوي على القليل من السعرات الحرارية، ولذلك طبق السلطة الخضراء المكون من الشبت والبقدونس والجرجير والخيار، بالإضافة إلى القرنبيط والبروكلي غاية في الأهمية؛ وذلك للإحساس بالشبع؛ لأنها تحتوي على الكثير من الفيتامينات والأملاح المعدنية، وبالتالي تساعد في إنقاص الوزن وحرق الدهون، والمشي والسباحة عموما أفضل من الكثير من الأجهزة الرياضية، وإذا تعذر ذلك فإن "تريد ميل" ذات السرعات المتوسطة تعتبر بديلاً لا بأس به.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً