الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما رأيكم بمن يخاف قرب الساعة ويصر على البحث عن علاماتها؟
رقم الإستشارة: 2291552

1010 0 95

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

أختي تخشى قرب يوم القيامة، ودائما تبحث عن علاماتها التي لم تقع، فما هو ردكم؟

وجزاكم الله خيرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الابنة الفاضلة/ we jd an حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

مرحبًا بك -ابنتنا الكريمة- في استشارات إسلام ويب.

جوابنا هو ما أجاب به النبي -صلى الله عليه وسلم- لمن سأله عن زمن الساعة، فقد دخل الرجل والنبي -صلى الله عليه وسلم- يخطب على المنبر، فقال: يا رسول الله: متى الساعة؟ فقال له النبي -عليه الصلاة والسلام-: (وماذا أعدَدتَّ لها) رواه البخاري.

فهذا هو المنهج النبوي في تعليم الناس ما يهمُّهم وما يعنيهم، فإن من حُسن إسلام المرء تركه ما لا يعنيه، ولكن التعلُّم لأمارات الساعة وما ورد في أخبار النبي -صلى الله عليه وسلم- منها بقصد حفظ العلم، وحفظ ما جاء عن النبي -صلى الله عليه وسلم- أمرٌ محمودٌ مطلوبٌ، ولكن لا ينبغي أن يصرف الإنسان عمَّا أراده الله تعالى منه، والعاقل يعلم أن عمل الإنسان هو محل الاختبار والابتلاء، فينبغي أن يُجاهد نفسه لإحسان هذا العمل وإتقانه وأداء ما عليه.

نسأل الله تعالى التوفيق والسداد.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً