الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أنا قصيرة القامة فما هي الوسائل التي تعين على زيادة طولي؟
رقم الإستشارة: 2304302

13191 0 237

السؤال

السلام عليكم

طولي 147 سم، وعمري 20 عاما، بلغت في سن 13 عاما، ومنذ سن البلوغ وإلى الآن طولي لم يتغير، يزداد بمقدار 1 سم أو 2 سم، ولكن إذا قلنا بشأن عمر البلوغ فأخواتي بلغوا بعمر أقل مني؛ فطول أخواتي: 157 سم، 155 سم، 153 سم، كل أخواتي أطول مني، وأقصر وحداة منهن يبلغ طولها 153 سم أو 154 سم، وأعمارهن من 30 عاما إلى 22 عاماً.

وطول إخواني هو: الأول 174 سم، وعمره تقريبا 24 عاما، والثاني 126 سم وعمره 26 عاما، وأبي أقصر من أخي الأول بحدود 5-7 سم، وأمي طولها بين إخوتي وأطول مني 2 سم تقريبا.

وخالاتي في حدود 160 سم، لا يزيد عن 165 سم، وأخوالي طويلو القامة فطولهم يبلغ 175 سم، وعماتي بطول 160 سم، وواحدة منهن طولها 155 سم، وطول أعمامي 178-170 سم، أحدهم يبلغ طوله بطول أبي 170 سم.

فأرقام طول أخوالي وخالاتي وأعمامي وعماتي بشكل تقريبي، ولكن أرقام طول أبي، وأمي، وإخواني، وأخواتي بشكل صحيح، المهم كيف أزيد من طولي؟ وهل من الضروري أن يزيد طولي بمقدار 5-7 سم لأصبح بطول أخواتي؟ وما هي الطريقة؟

الإجابــة

الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ رنيم حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

شكرا على تواصلك مع الشبكة الإسلامية.

لابد وأنك تعلمين بأن الطول تتحكم فيه العوامل الوراثية بشكل كبير جدا، أي أن 70% من طول الإنسان تحدده العوامل الوراثية، وال30% الأخرى تحدده عوامل أخرى، منها:

التغذية, والهرمونات, وفترة البلوغ, والمشاكل الصحية، فمثلا: وجد أن تعرض الجنين للتدخين -إن كان أحد والديه مدخنا- وخاصة الأم، فإن الشخص يكون أقصر من غيره، وكذلك إن كان هناك أمراض تغذية أثناء النمو، أو أمراض مزمنة في فترة النمو، وكذلك إن كان وزن الطفل عند الولادة أقل من الطبيعي.

والأعمار التي يتوقف فيها النمو تتفاوت عند الشباب، إلا أن معظم الإناث تتوقف عنده النمو بين سن (16-18 سنة, والبعض يستمر زيادة الطول عنده بشكل بطيء حتى سن 19 سنة، وأنت قد أصبح عمرك 20 سنة، لذا فإن نهايات العظام حيث يتم زيادة الطول تكون قد انغلقت، وبالتالي توقف الطول.

وكما ترين فإن طولك قريب جدا من طول والدتك، وما ينصح به في مثل حالتك هو الرياضة اليومية -ولو لمدة نصف ساعة- ومنها السباحة، ومنها أيضا تمارين التمدد، وتجدينها على الموقع التالي:
http://www.walktallshoes.com/the_super_stretch.html
وهذا يساعد على الاستفادة من المسافات بين الفقرات، والتي يمكن أن تتحسن بتقوية العضلات في الظهر وتمديدها، مع المحافظة على استقامة الظهر، وهذا قد يضفي إلى طولك عند القياس بعض الطول.

نرجوا من الله دوام العافية والرضا بما كتبه الله لنا وعلينا.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • المغرب chaimae

    اختي في الله انك لست قصيرة بل طويلة انا طولي 134 و متضايقة منه لكن الحمد لله فانت لست قصيرة القامة بل طويلة

  • مجهول باساند بسوو

    انا طولي149 وعاجبني والحمد لله

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: