الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من النحافة مما سبب لي قلقاً واكتئاباً
رقم الإستشارة: 2310800

2553 0 198

السؤال

السلام عليكم

أنا بعمر 19 سنة، طولي 176، ووزني 53، منذ الصغر وأنا أعاني من النحافة، حتى باتت تشكل عائقاً في الحياة، ففي الأعوام الأخيرة سببت لي قلقاً واكتئاباً وأمراضاً نفسية.

ذهبت عند طبيب مرة فأوصاني بالقيام بتحاليل باهظة الثمن، مما جعلني أتخلى عن العلاج، لكن لم أنسه بتاتاً، فكل مرة أجرب شيئاً من الأعشاب لكن بدون جدوى!

لله الحمد، اشتغلت وادخرت قليلاً من المال، ولا أعرف كيف أستخدمه في علاجي؟! فهناك من يقول: عندك خلل في الغدة الدرقية، وهناك من يقول: عندك ديدان، وبالفعل فأنا أحس بأن عندي ديدانا في بطني.

أتمنى منكم الإرشاد والنصيحة، وجزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ سفيان حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

مبدئياً المهم فحص وظائف الغدة الدرقية، TSH & Free T4 لأن نشاط الغدة الزائد يؤدي إلى فقد المزيد من السعرات الحرارية، مع ضرورة عمل تحليل براز لثلاث مرات متتالية للبحث عن وجود الديدان والطفيليات، والجارديا والأميبا، مع عمل صورة دم CBC، وتناول العلاج والمقويات حسب نتيجة التحليل.

تظل النحافة مرتبطة بكمية السعرات الحرارية التي يتم تناولها، وكمية السعرات الحرارية التي يتم فقدها، بالإضافة إلى الاحتياج اليومي من السعرات الحرارية للقيام بالوظائف الحيوية، وكلما قلت كمية السعرات الحرارية وزاد الفقد كلما اتجه الجسم إلى النحافة، وكلما زادت السعرات الحرارية التي يتم تناولها يومياً وقل الفقد كلما اتجه الجسم إلى الوزن الزائد والسمنة.

هناك الكثير من الأطعمة تحتوي على فواتح شهية بطبيعتها مثل المخللات والسلطات والمشويات، ويمكن لك تعويض عدم الرغبة في الأكل عن طريق أكل وجبات خفيفة ومتكررة، وتحتوي على بعض الفطائر والمعجنات، والتمر والعجوة مع زيت الزيتون، وبعض الأشربة التي تحتوي على الحلبة والسمسم والمكسرات، وهي أطعمة تفتح الشهية وتحتوي على سعرات حرارية عالية، وبالتالي يتحسن الوزن وتزيد الزيادة التي ترغب فيها، إن شاء الله.

مع تناول وجبات خفيفة ومتكررة، ومليئة بالسعرات الحرارية، حتى يزيد الوزن، مع تناول نوع معين من الفيتامينات، مثل كبسولة واحدة رويال جلي وكبسولة واحدة من اوميجا 3 وكبسولات فيتامين د الأسبوعية 50000 وحدة مرة واحدة في الأسبوع لمدة 2 - 4 شهور.

الخميرة تحتوي على خمائر للهضم، ويوجد منها أقراص وحبيبات ومسحوق، وهي تحتوي على فيتامينات ب المركب، وتفيد الأشخاص الذين يعانون من ضعف الأعصاب ومن النحافة، ومن ضعف الشهية، واستخدامها آمن جداً، وتؤخذ بمعدل حبتين قبل الوجبات 3 مرات يومياً.

كذلك فإن أفضل طريقة لزيادة الوزن هو شرب عصير موز مع الحليب حسب الرغبة، مع الإكثار من تناول المكسرات بين الوجبات، والإكثار من أكل الفواكه، خصوصاً التين والتمر، مع ضرورة تناول البروتين الحيواني للعمل على زيادة الكتلة العضلية، وشرب المزيد من الحليب.

وفقك لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • walid

    بارك الله فيك اخي الكريم

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً