الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

العلاقة الأخوية مع ابن عمي فرقت بيني وبين زوجي.. أفيدوني ماذا أفعل؟
رقم الإستشارة: 2313078

3325 0 172

السؤال

السلام عليكم.

كانت بيني وبين ابن عمي الأصغر علاقة أخوة قوية قبل عقد القران، وبعد القران حدثت بيني وبين زوجي مشاكل بسبب هذا الموضوع، وأمرني بأن أقطع علاقتي بابن عمي، والآن حدثت مشاكل أخرى ومن الممكن أن تصل إلى الطلاق بسبب الموضوع ذاته، زوجي يعتقد أن هناك علاقة بيني وبين ابن عمي، مع أنه طالب في المدرسة وأصغر مني سنا، وأنا في الجامعة، ويشهد الله أن لا توجد بيني وبينه أي علاقة، ولكن زوجي لا يصدقني.

زوجي هجرني ولا يتكلم معي الآن، ولا أعلم ماذا أفعل؟

مع العلم أنني قطعت علاقتي بابن عمي نهائيا وتبت إلى الله، المشكلة الآن في زوجي فقد أصبح لا يثق بي نهائيا.

أرجو منكم الإفادة.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ Abrar حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

نشكركم على تواصلكم معنا، ونسأل الله أن يصلح شأنكم، والذي يمكن أن نشير به لقد أحسنت بقطع العلاقة بابن عمك؛ لأن هذه العلاقة بعد بلوغه تعد محرمة؛ لأنه ليس من المحارم، وبما أنك أدركت الخطأ، وتركت هذه العلاقة، فالآن كوني صريحة مع زوجك، وبيني له الأمر.

وأتمنى أن يكون التفاهم بينكما في لقاء ودي دون انفعال، وأرجو الصبر على الزوج فلعله غضب من هذا التصرف وهجرك، ولكنه سيعود -بإذن الله تعالى-، ولا بأس أن تجعلي من أقاربك من يقرب وجهات النظر بينكما.

وفقك الله إلى كل خير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً