الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من ضعف النظر ومن آلام خفيفة في العظام
رقم الإستشارة: 2329766

4873 0 178

السؤال

السلام عليكم

أنا شاب بعمر 21 سنة، أعاني من ضعف النظر منذ 4 سنين، وصرت أضع النظارات، وسمعت أن فيتامين A يساعد في تقوية النظر، فهل تنصحوني بأخذ حبوب فيتامين A؟ وإذا كان الجواب نعم فأريد الأسماء الطبية لفيتامين A.

كما أعاني من آلام خفيفة في العظام، وخصوصاً في الركبة، وهذه الآلام تأتي بصورة متقطعة، علماً بأني لا أشرب اللبن الطبيعي، بل أشرب لبن البودرة، وحتى هذا لا أشربه كثيراً، فعلمت أنها مشكلة نقص في الكالسيوم، فهل حبوب كالسيوم تفيد؟ وهل فيتامين د يفيد؟ وأريد الأسماء الطبية للأدوية.

وشكراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد مصطفى حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فيتامين A هو مجموعة مركبات تشمل الريتنول، ومركبات الكاروتين التي يحولها الجسم إلى فيتامين A، ويوجد الريتنول في المشتقات الحيوانية، كالحليب والبيض والجبن والكبد.

أما الريتنول فيتواجد في النباتات ذات اللون الأصفر، والبرتقالي كالجزر والمانجو واليقطين والمشمش، والبابايا، والبطيخ الأصفر، وفي الخضروات الورقية الخضراء الداكنة.

للفيتامين A فوائد كبيرة بالنسبة للبصر، وتشكيل الأصبغة الشبكية، فهو يساعد على محاربة الأمراض العينية كالساد والزرق، والاعتلالات الشيخية، ونقصه يسبب العمى الليلي، وجفاف العين، والتهابات القرنية والملتحمة، وله تأثير مهم على نظام المناعة في الجسم بشكل عام، وعلى تجدد الأغشية الظهارية والمخاطية ( جلد، شعر، أظافر.... إلخ).

الحاجة اليومية للبالغ 2500 وحدة دولية، تتواجد على شكل مستحضرات عديدة في السوق، كفيتامين A، معزول لوحده أو ضمن مجموعة فيتامينات، ومعادن أخرى، ويستحب الحصول عليه من المصادر الطبيعية، لأن الإسراف في تناول فيتامين A يؤدي لآثار جانبية كثيرة، منها آلام البطن، وتشوش الرؤية، والتعب والصداع، وهشاشية الأظافر.

مع أطيب التمنيات لك بدوام الصحة والعافية.

+++++++++++++
انتهت إجابة د. شادي زهير طعمة . اختصاص أمراض العيون وجراحتها.
وتليها إجابة د. محمد حمودة. استشاري أول - باطنية وروماتيزم
+++++++++++++

بالنسبة للآلام التي تعاني منها فإن كانت عامة في كل عظام الجسم فقد يكون بسبب نقص الفيتامين د، والذي يقوم بمساعدة الجسم على امتصاص الكالسيوم الموجود في الطعام من الأمعاء، وأهم مصادر الكالسيوم هي مشتقات الحليب والبيض.

لذا فإن أهم شيء عليك هو تناول الفيتامين د، حتى دون أن تجري تحليلاً لفيتامين د، لأن كثيراً من الناس عندهم نقص الفيتامين د، بسبب قلة التعرض للشمس، وينصح بتناول حبوب الفيتامين د 50000 IU حبة كل أسبوع لثمانية أسابيع، ثم جعلها كل أسبوعين، وتستمر عليها بهذه الجرعة، ثم يمكن جعلها حبة كل شهر، وتستمر عليها.

أما بالنسبة للكالسيوم: فإنه يفضل الحصول عليه عن طريق المواد الغذائية، أي من الحليب أو اللبن أو الروب أو الأجبان.

إن لم يستطع الإنسان شرب كوبين من الحليب أو تناول قطعة جبن مع كوب من الحليب أو تناول كوب من الحليب وعلبة من الزبادي، فإنه يمكن تناول حبوب الكالسيوم واحدة كل يوم، calcium carbonate 500 أثناء الطعام، ولكبار السن ينصح بتناول حبتين في اليوم.

بالنسبة لآلام الركبة إن كانت غير مستمرة، وتأتي بشكل متقطع فإنها على الأكثر تكون من الأربطة التي حول الركبة، وإن كانت في مكان معين مثل الصابونة، وتكون عند ثني الركبة، فإنه قد يكون السبب هو السطح الداخلي للصابونة، كأن يكون فيه ليونة في غضروف الصابونة.

في بعض الأحيان يكون السبب هو الأكياس حول الركبة أو الأوتار أو النسيج الدهني داخل الركبة، لذا فإنه مهم جداً الانتباه إلى الأمور التي تزيد الآلام، والأمور التي تخفف الآلام، فإن كانت الآلام تأتي مع ثني الركبة وتزول عند مد الركبة فهذا عادة يشير إلى أن يكون السبب هو غضروف الصابونة.

إذا استمرت آلام الركبة وفي وضعيات معينة فالفحص الطبي من قبل طبيب مختص بالعظام مهم، لوضع التشخيص النهائي، وقد يحتاج لإجراء صورة شعاعية للركبة.

نرجو من الله لك الشفاء والمعافاة.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً