الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من العصب السابع منذ أربعة أشهر.. هل هناك أمل في شفائي؟
رقم الإستشارة: 2338433

6868 0 100

السؤال

السلام عليكم.

أعاني من العصب السابع منذ أربعة أشهر، وأخذت أدوية وعلاجا طبيعيا في الشهر الماضي، والدكتور أوقف جلسات التنبيه الكهربائي حتى ترتاح العضلات، ولا يحدث أعراض جانبية، والآن أعاد استخدام جلسات التنبيه الكهربائي، وطبعا مع ممارسة التمارين في البيت.

سؤالي: هل هناك أمل في الشفاء الكامل؟ لأن آخر دكتور ذهبت له قال لي: إذا لم يختف بعد انقضاء شهرين فسيترك أثرا! مع أن طبيبي السابق أخبرني أنه ممكن منذ 6 أشهر لـ 9 أشهر، وأيضا هل هناك مشاكل من استخدام الكهرباء؟

مع العلم أني أخذت حتى الآن 36 جلسة كهرباء، وأنا مقيم في السعودية.

أرجو الإفادة.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد السيد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

شكرا على تواصلك مع الشبكة الإسلامية.
بالنسبة لشلل العصب الوجهي، فإن المرضى المصابين به في كل 85 % منهم تتحسن الأعراض خلال الأسابيع الثلاثة الأولى، 71% منهم يشفون تمامًا، و16 % تبقى عندهم بعض الأعراض مثل عدم تناظر طرفي الوجه، ومنه أيضا خروج اللعاب من طرف الفم، وعدم إمكانية إغلاق الجفن تماما أو تقلصات في عضلات الوجه.

والأعراض التي تنبئ بعدم التحسن الكامل هي:
- عدم حصول أي تحسن خلال الثلاث أسابيع الأولى.
- إذا كان تخطيط العصب قد أظهر أن هناك شللا كاملا للعصب، وهذا مهم.
-إذا كان المريض أكبر من 60 سنة.
-إذا كان هناك آلام على مسار العصب.
-إذا كان المريض يعاني من السكري والضغط.
لذا فإن أظهر تخطيط العصب أنه لا يوجد أي علامات التئام العصب خلال الأشهر الثلاث الأولى فالاحتمال الأكبر أن تبقى الأعراض.

وكما ترى فإن هذا مهم جدا أن يتم عمل تخطيط للعصب، ومعرفة وضع التئام العصب بعد هذه الفترة، وهذا من شأنه أن يعطي معلومات تفيدنا في تحديد مدى التحسن الذي يمكن أن يحصل.

نرجو من الله لك الشفاء والمعافاة.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

لا توجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً