الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كيف يمكنني التخلص من وسواس الترتيب؟
رقم الإستشارة: 2341944

9232 0 180

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أعاني من وسواس الترتيب، حيث أرتب كل شيء حولي بشكل مبالغ حتى لا أنساه، بحثت عن العلاج، وعرفت أن أفضل علاج التجاهل، لكني لا أستطيع أن أتجاهل الأمر، حيث أتذكر أشياء كثيرة وأنا نائمة، مثل: مسألة في مادة، أو ترتيب الشنطة أو الغرفة، وأستمر أعاني كيف أترك الأمر وأنام.

أيضا أشعر أن الوقت يمر سريعا، وعندما أذاكر درسين من مادة سهلة تأخذ مني ست ساعات، ورغم ذلك تكون درجتي متدنية.

أرجوكم أنقذوني، الترتيب عطل حياتي.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ راما حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فالوسواس طبعاً فكرة تتكرر علينا بصورة منتظمة، نقاومها فلا نستطيع، يحدث عندنا قلق ثم بعد ذلك يأتي الفعل لتخفيف هذا القلق، وطبعاً الوسواس قد يأتي في صور مختلفة، ولكنه في النهاية الوسواس الواحد، وطبعاً الآن عندك مشكلة وسواس الترتيب وتستجيبين للوسواس بالترتيب، وتستغرقين وقتاً طويلاً فيه، العبرة -يا أختي الكريمة- ليس بترتيب الأشياء التي هي ضرورية في حياتك، مثل غرفتك أو ترتيب مواعيد الدراسة أو شنطة المدرسة وما شابهه، ولكن المشكلة في الوقت الذي تقضينه في الترتيب.

في الحياة العادية ترتيب هذه الأشياء لا يستغرق وقتاً طويلاً، ولكن يكون مرضي عندما يأخذ وقتاً طويلاً ويسبب ضيق وتوتر، فالعلاج هنا ليس بالتوقف عن الترتيب نهائياً ولكن بتنظيمه، يجب أن يكون هناك وقتا محددا للترتيب مثلاً، وأن يشاركك شخص من الأسرة في هذه الأشياء، فليقل لك مثلاً رتبي الغرفة في هذا الوقت المحدد مثلاً، ولا تزيدي عليه بأي حال من الصور، ليس الحل في التجاهل، ولكن الحل في منع الاستجابة، منع الاستجابة لوسواس الترتيب حتى لا تأخذين وقتاً طويلاً في هذا الأمر، وإذا احتاج الأمر قد تحتاجين إلى علاج دوائي يساعدك في ذلك.

وفقك الله وسدد خطاك.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً