الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من الغثيان ورعشة اليد فما الأسباب والعلاج؟
رقم الإستشارة: 2344769

3283 0 146

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا شاب عمري 21 سنة، أعاني من الغثيان بشكل مستمر منذ سنتين، وأعاني من القيء وامتلاء المعدة سريعا، وأشعر بالغثيان عند الأكل.

ذهبت للفحص عند الأطباء، وأجريت منظار المعدة، وإلى اليوم المشكلة مستمرة، ومنذ سنة أصبحت أشعر بالرعشة في يدي ووجنتي، ولا أعلم هل لهذا علاقة أم لا؟

راجعت الأطباء ولكن الرعشة موجودة.

أفيدوني، وشكرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ khaled حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

الغثيان والقيء أمر مرتبط بالمعدة، والمفروض أن نتيجة المنظار أشارت إلى السبب، إما وجود تقرحات أو التهاب مزمن في المعدة، بالإضافة إلى التدخين كسبب مهم في التهاب المعدة، ولذلك ننصحك بالإقلاع عن التدخين إذا كنت مدخنا، والبعد عن الوجبات الحارة والتوابل، مع الحرص على تقسيم الوجبات اليومية إلى وجبات خفيفة ومتكررة، خصوصا بعد انتهاء شهر رمضان المبارك، وبعيدة عن المقليات، مع ضرورة العشاء الخفيف ليلا، من خلال تناول الزبادي، وفاكهة الموز الناضج، وسلطة الفواكه قبل ميعاد النوم بفترة مناسبة لا تقل عن ساعتين.

ويظل السبب الرئيسي في التهاب المعدة والغثيان والقيء هو إصابة المعدة بالجرثومة الحلزونية H-Pylori، ويمكن تشخيص الجرثومة من خلال تحليل براز H-Pylori antigen، أو من خلال إجراء اختبار the urea breath test، وعند تشخيصه فإن له علاجا يسمى العلاج الثلاثي، وهو معروف لدى الأطباء، ويتم تناول الدواء لمدة 15 يوما، ثم إعادة التحليل مرة أخرى بعد شهر للاطمئنان على القضاء على الجرثومة.

والعلاج الثلاثي سيكون هو klacid 500 mg، مرتين في اليوم، مع flagyl 500 mg، ثلاث مرات يوميا، بالإضافة إلى تناول حبوب nexium 40 mg، قرصا واحدا قبل الأكل مرتين في اليوم لنفس المدة، ثم قرصا واحدا 20 مج على الريق صباحا لمدة شهر، وسوف تتحسن الحالة -إن شاء الله-.

أما الرعشة فلها أسباب عديدة، منها: النوع الموروث عن الآباء والأجداد، ويسمى familial termors، وتظهر كلما تقدم الإنسان في العمر، ويمكنك معرفة ذلك من خلال معرفة التاريخ الطبي للأجداد من ناحية الأم أو الأب، ومن بين أسباب الرعشة النشاط الزائد في وظائف الغدة الدرقية، ولذلك من المهم فحص الهرمون المحفز للغدة الدرقية TSH.

ومن بين أسباب الرعشة فقر الدم، ولذلك من المهم فحص صورة الدم CBC، وفحص فيتامين (د)، وفيتامين (B12)، وتناول العلاج حسب نتيجة التحليل، كذلك ومن بين الأسباب أيضا مرض القلق والتوتر Anxiety، ومرض الخوف الاجتماعي أو الفوبيا phobia، ويمكنك القراءة عنها وعن طرق تجنبها، وزيارة طبيب نفسي للمتابعة معه، ومن بين الأسباب أيضا الإجهاد البدني وعدم أخذ قسط كاف من النوم.

وهناك أدوية كثيرة للعلاج، ولكن مبدئيا يمكنك تناول أقراص Indral 10 mg، مرتين في اليوم لمدة شهر، وهو علاج عرضي، أو symptomatic، وليس لعلاج السبب لأن السبب غير معروف حتى الآن، وفي تلك الأثناء يمكنك المتابعة مع الطبيب المعالج لتحديد السبب الرئيسي للرعشة وتجنبه.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً