الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل الأدوية التي أتناولها هي سبب اضطراب نومي؟
رقم الإستشارة: 2345637

990 0 89

السؤال

السلام عليكم..

أنا شاب اتعالج من الاضطراب الوجداني ثنائي القطب، والحمد لله حالتي النفسية والمزاجية جيدة، إلا أني أعاني من اضطراب شديد في النوم، حيث أظل نائما طوال اليوم، كما أجد صعوبة كبيرة جدا في الاستيقاظ من النوم، وآخذ وقتا طويلا يصل إلى الساعتين حتى أفيق بشكل طبيعي وأمارس العمل.

أيضا عند الذهاب إلى السرير أجد صعوبة كبيرة في الدخول إلى النوم بسرعة، حيث أظل مستيقظا على السرير لمدة قد تصل إلى ساعة أو ساعتين، فما السبب في ذلك؟ وهل الأدوية التي أتناولها هي السبب؟ أم أن اضطراب النوم سببه الاكتئاب؟ وما الحل؟

الأدوية التي أتناولها هي:
لامكتال 100 : قرصا في الصباح وقرصا قبل النوم.
ابليفاى 10 : قرصا في الصباح.
زيبركسا 5 : قرصا في المساء.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أحمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

من الأعراض الرئيسية للاكتئاب هو اضطراب النوم، واضطرابات النوم قد تكون بصعوبة الدخول في النوم أو النوم المتقطع، أو الاستيقاظ المبكر، أو حتى النوم الزائد، فإذاً اضطرابات النوم بأشكالها المختلفة هي من أعراض الاكتئاب في الاضطراب الوجداني ثنائي القطبية، والأدوية التي تأخذها -يا أخي الكريم-، وبالذات الزيبراكسي تساعد على النوم بدرجة كبيرة، والأبليفاي لا يساعد على النوم ولكن أنت تأخذه في الصباح، وكذلك اللاميكتال. فحسب رأيي أن ما تشكو منه هو عرض من أعراض الاكتئاب التي لم يتم علاجه نهائياً، وهذه الأدوية لا تسبب اضطراب النوم بالعكس هي تساعد في النوم.

وقد يكون من المفيد مثلاً أن تزيد الزيبراكسي إلى 10 مليجرام بعد مشاورة الطبيب النفسي الذي تتعامل معه.

وأما الأدوية: فكما ذكرت ليست هي السبب في اضطراب النوم، إنما هو جزء من الاكتئاب النفسي الذي عندك، ويمكن علاجه إما بزيادة الزيبراكسي أو بالعلاجات النفسية الأخرى التي تساعد في تحسين النوم، مثل: النوم في ساعة محددة ليلاً، عدم النوم بالنهار، الامتناع عن شرب المنبهات بالليل، عدم أكل وجبة ثقيلة ليلاً، عدم إجراء تمارين رياضية عنيفة بالليل، كل هذه الأشياء تساعد في تنظيم النوم مع تنظيم العلاج كما ذكرت.

وفقك الله وسدد خطاك.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً