تركيزي على التنفس يدخلني بداومة الوساوس فكيف أتجاوز ذلك - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تركيزي على التنفس يدخلني بداومة الوساوس فكيف أتجاوز ذلك؟
رقم الإستشارة: 2352206

1520 0 80

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا شاب مغربي مراهق، عمري 16 سنة, أعاني من مشكلة غريبة قليلا, تتعلق بتنفسي, فأنا أتنفس بشكل طبيعي طوال الوقت, وفجأة أشعر بتركيز كبير على النفس، أي أنني أركز على شهيقي وزفيري, وعندما أحاول صرف انتباهي إلى شيء آخر أشعر بالضيق في التنفس, وتختفي هذ الحالة بعد التركيز على شيء آخر، وبشكل عفوي، كالحديث مع شخص آخر.

وأنا أعاني من وساوس كبيرة، وأتمنى منكم الرد، فأنا لا أستطيع التحكم بهذه الحالة، وأخشى أن تلازمني طوال حياتي, وتفقدني التركيز خلال الدراسة.

وشكرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

هذا الذي تعاني منه أمر بسيط، وهو نوع من النمط الوسواسي، و-الحمد لله تعالى- ليس لديك وسواس قهري حقيقي مُطبق، هذا مجرد نمط وسواسي بسيط، يمكنك التخلص منه من خلال تحقير الفكر المتعلِّقُ به، وإغلاق هذا الباب تمامًا، وفي ذات الوقت تحتاج أن تُطبق تمارين استرخائية بكثافة، وتمارين الاسترخاء طيبة وجيدة ومفيدة جدًّا، لأنها بالفعل تؤدي إلى الاسترخاء النفسي والجسدي، وتمارين التنفُّس المتدرِّج على وجه الخصوص الشهيق والزفير، ستكون مفيدة لك جدًّا.

لتطبيق هذا التمرين اجلس في مكانٍ هادئ كالغرفة مثلاً، ولا تكن الإضاءة قوية، ويمكن أن تنام على السرير أو تجلس على كرسي مريح، بعد ذلك تأمَّل وتفكَّر في شيء طيب وجميل، أو استمع إلى شيء من القرآن الكريم بصوتٍ خافت، ثم أغمض عينيك قليلاً، وافتح فمك قليلاً أيضًا، وضع يديك على صدرك دون أن تشدَّ عليهما، بعد ذلك خذ نفسًا عميقًا وبطيئًا عن طريق الأنف، يجب أن يكون الوقت الذي يستغرقه هذا الشهيق ثماني ثوانٍ على الأقل، بعد ذلك أمسك الهواء في الصدر لمدة أربع ثوانٍ، ثم بعد ذلك أخرج الهواء بقوة وبطيء عن طريق الفم، وهذا هو الزفير، ويجب أن تستغرق مدته أيضًا حوالي ثماني ثوانٍ على الأقل.

هذا التمرين تُكرِّره خمس مرات متوالية بمعدَّل مرتين أو ثلاثة في اليوم، سوف يُساعدك كثيرًا، مع ضرورة صرف الانتباه التامّ عن الوسوسة حول الشهيق والزفير.

وللمزيد من التفاصيل حول تمارين الاسترخاء أرجو أن تطلع على استشارة إسلام ويب والتي رقمها (2136015).

أنصحك أيضًا –أيها الابن الفاضل– بالنوم الليلي المبكر، هذا يجعلك في حالة استرخاء ذهني جيد، وحاول أن تدرس في فترة الصباح بعد صلاة الفجر مثلاً ساعة إلى ساعة ونصف وقبل أن تذهب إلى مرفقك الدراسي، هذا أيضًا سوف يعطيك ثقة كبيرة جدًّا في نفسك.

مارس الرياضة أيضًا، خاصة الرياضة الجماعية، فهي تُحسِّن التركيز، وتُقلل القلق والتوترات والتي منها الوسوسة.

بارك الله فيك، وجزاك الله خيرًا وبالله التوفيق والسداد.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: