الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما أفضل طريقة للتخلص من دهون البطن المتراكمة؟
رقم الإستشارة: 2357646

4814 0 114

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا شاب عمرى 27 سنة، وتتركز الدهون لدي في منطقة البطن فقط، وأحاول ممارسة الرياضة وتمارين البطن، وتنظيم الطعام، ولكن لا فائدة.

استفساري لكم: هل يمكنني القيام بعملية شفط دهون البطن؟ وهل الجراحة خطيرة؟ وما هي أحدث طريقة للتخلص من البطن؟

وشكرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

دهون البطن أو الكرش تتركز عند الشباب، والذكور عموما بخلاف الدهون عند السيدات والفتيات، والتي تتركز في الأرداف والفخذين، ومن المعروف أن مصدري الطاقة لدى الإنسان هما النشويات والسكريات، والدهون والمصدر الأول، هو الأسهل وهو المفضل للجسم، لسهولة تحويل النشويات والسكريات إلى وحدات جلوكوز، وهو مصدر الطاقة الرئيسي في جسم الإنسان، ومع الأكسجين من الرئتين تقوم الخلايا بتحويل الجلوكوز والأكسجين إلى وحدات طاقة ATP، للعمليات الحيوية، ولبناء العضلات، ولتجديد الخلايا التالفة، وللنمو عند الأطفال والشباب.

وما يزيد عن حاجة جسم الإنسان من الجلوكوز يتحول إلى دهون تتراكم في البطن، والمصدر الثاني للطاقة هو الدهون، وذلك يحتاج إلى عملية معقدة بعض الشيء، لإعادة تحويل الدهون إلى وحدات الجلوكوز، ولذلك إذا قلل الإنسان من النشويات، ومنع الحلويات والسكر، وكل ما يدخل السكر في صناعته، سوف يضطر الجسم إلى استعمال المخزون الدهني في الجسم للحصول على الطاقة، وبذلك يبدأ الجسم في فقدان الوزن والتخلص من الكرش.

ويمكنك تجربة تناول اللحوم البيضاء: من الدجاج المحلي الفيليه، والأسماك، والفول، والعدس، والبيض المسلوق، والخضار المطبوخ، والسلطات الخضراء، وزيت الزيتون، والأجبان، وشوربة حبوب الشوفان، والبرغل، وفاكهة التفاح، والكمثرى، والخيار، والطماطم، والخس، وكل تلك الأطعمة مسموحة في الرجيم، وتحتوي على الكثير من الفيتامينات والأملاح المعدنية، وقليلة السعرات الحرارية، فيضطر الجسم إلى استكمال حاجته من الطاقة من المخزون الدهني، فينقص الوزن -إن شاء الله-، ولا داع لعمليات شفط الدهون، لخطورتها وعدم جدواها، خصوصا مع تطبيق تلك الفكرة في النظام الغذائي.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً