الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

انخفاض الضغط أدى إلى سرعة ضربات القلب، أرشدوني
رقم الإستشارة: 2367948

2183 0 106

السؤال

السلام عليكم.

عمري 24 سنة، وطولي 181 سم، ووزني 72 كلغ، أعاني من ألم في منتصف الصدر، علما بأني قد أخذت مضادا حيويا Mifoxin 500 mg سيبروفلوكساسين؛ لأني أعاني من التهاب المثانة.

أخذت العلاج بعد الغداء، ومن ثم بعدها بساعة كان عندي لعب مباراة في النادي، وقد ذهبت للنادي ومارست الرياضة والجري لمدة ساعة، لكني بعد أن انتهيت من التمرين شعرت بضربات قلبي، ووصلت 125 ضربة فة الدقيقة، وذهبت لأقرب صيدلية، وقال لي: أن ضغطي منخفض، وذهبت للبيت وأكلت شيئا مالحا؛ حتى يرتفع قليلا، وينضبط الضغط معي، وبعدها بساعة شعرت أن قلبي ما زل ضرباته سريعة، وقد وصلت ضرباته 105 ضربة في الدقيقة.

وبعدها عملت قياس للضغط، والدكتور قال لي: أن ضغطك عالي، ونصحني بأن أشرب عصير دائما حتى ينخفض وينضبط ضغطي تلقائيا، والحمد لله تحسن ضغطي، علما بأني لست مريض ضغط، وضربات قلبي تحسنت حتى وصلت 74 ضربة في الدقيقة الحمد لله، لكن أشعر بألم في منتصف صدري لأعلى قليلا، مما يسبب لي توترا وخوفا شديدا، وعدم الارتياح في النوم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فليس من المضاعفات الجانبية لدواء Mifoxin 500 mg تسارع نبض القلب، وهو دواء جيد لعلاج التهاب المسالك البولية والنزلات المعوية البكتيرية، بالإضافة إلى العديد من الأمراض، والتمرين والجري يؤدي إلى تسارع نبض القلب tachycardia، وهذا أمر فسيولوجي طبيعي، وقد يحدث تسارع للنبض في حالات فقر الدم والإجهاد العضلي والإرهاق في العمل، وقد يصاحب ذلك انخفاض في ضغط الدم.

ومن بين الأسباب التي تؤدي إلى تسارع نبض القلب: التعود على تناول المزيد من المياه الغازية، والمنبهات من القهوة والشاي بكثرة، كذلك فإن النبض يتسارع في حالة التوتر والقلق سواء في محيط العمل أو محيط الأسرة، ومن ذلك أيضا النشاط الزائد في وظائف الغدة الدرقية، كذلك فإن حالة الخوف المرضي أو الفوبيا من بعض الأمراض أو مرض القلق والتوتر المعروف ب Anxiety قد يؤدي إلى الخفقان، أو زيادة نبض القلب.

وهذه كلها أسباب ليس لها علاقة بالقلب مباشرة، ويمكن البحث عن سبب التسارع من خلال فحص صورة الدم CBC وفحص الهرمون المحفز للغدة الدرقية TSH وفحص فيتامين D، ومتابعة قياس الضغط في توقيت مناسب، قبل شرب المنبهات أو التدخين -إذا كنت مدخنا-.

ويمكن للضغط أن يتحسن ويرتفع للمعدلات الطبيعية بعد توقف الإرهاق، وتناول بعض السوائل والمخللات أو الأجبان المالحة، ولكن تناول العصير لا يساعد في خفض الضغط المرتفع، وأغلب الظن أن الجهاز الذي تم به القياس غير دقيق، فلا يمكن لشخص يعاني من هبوط في الضغط أن يرتفع ضغطه بشكل سريع، إلا إذا كان هناك خطأ في إحدى الحالتين.

والألم في منتصف الصدر ليس له علاقة بالقلب عند الشباب، ولكن قد يكون نقصا في بعض الفيتامينات وشد عضلي في عضلات الصدر، وقد يرجع إلى حموضة في المعدة، ولذلك يجب عمل الفحوصات السابقة، وترك المشروبات الغازية والمنبهات والتدخين -إذا كنت مدخنا- ومتابعة حالتك مع طبيب أمراض الباطنة؛ لعمل اللازم، مع ضرورة التعود على الإحماء قبل ممارسة الرياضة؛ حتى تحسن لياقتك البدنية.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً