الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل أنا مصابة بالتصلب أو الاعتلال الطرفي؟
رقم الإستشارة: 2379426

1035 0 49

السؤال

السلام عليكم

أعاني منذ 4 أشهر من أعراض عصبية متنوعة بدأت بشكل حرقان منتشر متناظر في الساقين من أسفل الركبة، ثم أصبحت تظهر أحيانا في ساق واحدة، وتترافق مع ألم شديد أسفل الظهر، وآلام بالساقين أو الفخذين، مع ضعف عضلي وتشنجات ونفضات في عضلات الساق وتعب عند المشي.

الأعراض نفسها أحسها في الظهر وتمتد لليدين، أحيانا من حرقان وشعور غير مريح وتشنج وإن بشكل أخف، مع تصلب متقطع في الرقبة.

ومؤخرا أشعر بشكل متقطع بخدر في الجهة اليسرى من الوجه والخد، وفي سقف الحلق.

الأعراض نفسها عايشتها العام الماضي بشكل أخف ل3 أشهر، فهل حالتي أقرب للتصلب المتعدد أو لاعتلال الأعصاب الطرفي؟

ولكم جزيل الشكر.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ فايز حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فلم تذكر إن كنت راجعت طبيبا مختصا بالأمراض العصبية خلال هذه الأشهر الأربعة منذ حصول الأعراض، فهذه الأعراض لا يمكن أن يتجاهلها الإنسان، فالحرقان والضعف والتعب عند المشي، والإحساس بالخدر في مثل سنك ليست أمور طبيعية، وهي تشير إلى تأثر الأعصاب.

وصحيح أن هذه الأعراض يمكن أن تنجم عن الخوف من الأمراض عند بعض الناس، إلا أنه لا يمكن الحكم على هذا الموضوع أن الأمر نفسي إلا بعد أن يتم فحص المريض من قبل مختص، وفحص العضلات والأعصاب، وقد يجد الطبيب أن أعراض المريض لا يمكن تفسيرها.

وقد يلجأ لإجراء تخطيط أعصاب أو صورة بالرنين المغناطيسي والتحاليل.

فإن كانت كل الاستقصاءات طبيعية، فإن الطبيب يقوم بمعرفة إن كان هناك عوامل نفسية يمكن أن تفسر سبب حصول مثل هذه الأعراض، ويتم طمأنة المريض، لذى فإنه يفضل أن لا تؤخر الموضوع لفترة أطول، فيجب مراجعة طبيب مختص بالأمراض العصبية للفحص الطبي، وإجراء ما هو لازم إن رأى الطبيب ذلك.

نرجو من الله لك الشفاء والمعافاة.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً