الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل القهوة الخضراء غير المحمّصة تفيد في تنزيل الوزن؟
رقم الإستشارة: 2395940

1418 0 34

السؤال

السّلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا سيّدة متزوّجة، عمري 27 سنة، أنجبت ابني منذ 8 أشهر بولادة طبيعيّة -والحمد لله- مشكلتي تكمن في الوزن الزّائد الذي لم أتخلّص منه، وخاصّة في منطقة البطن الذّي بقي منتفخا جدّا مع أنّي ارتديت الحزام على بطني تقريبا لمدة شهر بعد الولادة مباشرة.

لم أجد طريقة أنقص بها وزني لاسيما وأنا امرأة ماكثة في البيت لا أمشي إلّا نادرا، سمعت مؤخّرا عن القهوة الخضراء غير المحمّصة، وأنّها تساعد كثيرا في إنقاص الوزن، لكن لم أعرف طريقة استعمالها وخشيت أن أجرّبها وأنا مرضعة، لقدر رأيت فيديو لأخصائيّة تغذية تقول بأنه بإمكاننا تناول 3 فناجين يوميا قبل كلّ وجبة، فهل هذا صحيح؟ هل هي آمنة طبعا إذا أخذتها بانتظام مع الاعتدال في وجباتي؟

وهل بإمكاني إعادة بطني مثلما كانت قبل الولادة؟ وكذلك بالنّسبة للصّدر، هل يعود لحجمه بعد فطام الطفل؟

مع العلم أن وزني الآن 75 كلغ وطولي 165 وكان وزني من قبل 60.

بارك الله فيكم على مجهوداتكم، وجزاكم الله خيرا كثيرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ أم جبير حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

الحمد لله على سلامتك، ونسأله عز وجل أن يبارك لك في المولود، وأن يجعله قرة عين لك.
إن وزنك يعتبر زائدا عن الحد المقبول لطولك بمقدار 10 كلغ على الأقل, وأفضل طريقة لخفض الوزن هي تناول كمية من السعرات الحرارية أقل من الكمية التي يحرقها الجسم, وللتوضيح أقول: حتى تحافظي على وزنك الحالي، وهو 75 كلغ فجسمك بحاجة إلى كمية من السعرات الحرارية تعادل 2200 سعرة حرارية في اليوم, فإذا تناولت 1800 سعرة في اليوم، فإن وزنك سينقص حوالي 2, كلغ في الشهر, وإذا مارست الرياضة على جهاز المشي في البيت مثلا لمدة ساعة يوميا، فإن النقصان سيكون من3- 4 كلغ شهريا, أي في خلال 3 أشهر تقريبا يمكن أن تصلي للوزن المثالي لطولك, وهذه الطريقة المتدرجة هي أفضل من الطرق السريعة؛ لأنها لا تؤثر على استقلاب الجسم.

بالنسبة للقهوة الخضراء فإذا كانت على شكل مشروب كمشروب القهوة العادية فلا ضرر من شرب 3 أكواب يوميا, ويمكنك تناولها في أي وقت سواء قبل أو بعد الطعام، والمهم هو أن لا تقومي بإضافة السكر أو الكريما المبيضة لها, أما فائدتها في خفض الوزن، فلا يوجد دراسات طبية لغاية الآن تؤكد مثل هذا المفعول, أما إذا كانت القهوة الخضراء على شكل حبوب او مكملات غذائية فلا ننصح بتناول أكثر من حبة واحدة في اليوم.

بالنسبة للثدي فسيعود حجمه إلى ما كان عليه بعد الفطام لكن قد تبقى آثار الترهل عليه, أي أنه لن يعود تماما إلى ما كان عليه قبل الحمل، وسيزداد الترهل- وللأسف -مع تكرر الولادات، وهذا يتبع الوراثة وطبيعة الجسم, وبالنسبة للبطن فستخف كمية الدهون المتراكمة تحت الجلد عندما ينخفض وزنك، لكن العضلات البطنية المرتخية والجلد المترهل فوقها لا يتحسن إلا بالرياضة الخاصة بالبطن.

نسأل الله عز وجل أن يديم عليك ثوب الصحة والعافية.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً