الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

لدي سوء هضم وانتفاخ في البطن ومغص شديد
رقم الإستشارة: 2399450

1071 0 41

السؤال

السلام عليكم

عندي سوء هضم وانتفاخات في البطن ومغص شديد، عملت تحليلاً فقال المخبري: إن عندي اميبا متكيسة، وسوء هضم، ودائماً أتعالج لها وتذهب فترة قصيرة وترجع.

والسؤال: ما هو العلاج المناسب؟

لكم جزيل الشكر.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمود حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

إن علاج الاميبيا المزمنة يعتبر علاجاً صعباً، ويحتاج لفترة طويلة من تناول الأدوية، ومن المعلوم أن قتل كل الأميبيات في الأمعاء يتطلب علاجاً طويلاً، (من أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع).

وينصح بإيقاف إعطاء الأدوية عند زوال أعراض الإصابة، وبعدها يترك الجسم للدفاع عن نفسه ضد القليل مما تبقى من الأميبيا، وهذا يصح خاصة في المناطق حيث تكون إمكانية الإصابة بالتهاب جديد عالية.

يمكنك حالياً علاج الحالة باستعمال دواء (ميترونيدازول) 500 ملغ مرتان يومياً لمدة 15 يوما، والتوقف لمدة أسبوع، ومن ثم إعادة استعمال الدواء لمدة أسبوع مرة ثانية، مع اتباع الحمية المناسبة، وذلك بتجنب تناول الخضار الطازجة والفواكه إلا بعد التأكد من غسلها في المنزل بصورة جيدة، ولمدة كافية، وتجنب تناول السلطات والخضراوات في المطاعم.

في حال تكرار الإصابة لا بد من المتابعة مع طبيب مختص بالأمراض الهضمية، وذلك للتوسع بالدراسة الطبية، ووضع الخطة العلاجية المناسبة.

نرجو لك من الله دوام الصحة والعافية.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً