الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من عدم انتظام الدورة الشهرية، ما الحل؟
رقم الإستشارة: 2417510

1650 0 0

السؤال

السلام عليكم

أعاني من عدم انتظام الدورة الشهرية، آخر دورات كن بتاريخ (25/8 و 19/9 و 17/10 و 15/11) أعاني أثناء الدورة الشهرية من التقيؤ والآلام الشديدة، وكثرة الغازات، وكذلك نزول دم متكتل كأنه قطع دموية صغيرة، وأشعر بحركة الأمعاء كأنها فرقعة في الجانب الأيسر، وأعاني في حياتي اليومية من إفرازات بيضاء لزجة كريهة الرائحة كالبصل، كذلك غزارة شعر العانة وتحت السرة والوجه، وأعاني من ألم حاد جهة الجنب اليسار يقطعني تقطيعاً وقت الدورة الشهرية، ويستمر حتى بعدها، وللعلم كنت أمارس العادة السرية في الدورة الشهرية وبعدها، أخاف من العقم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ Meme حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

يؤسفني- يا ابنتي- معرفة أنك تمارسين تلك العادة الضارة والمنافية للفطرة، والتي لا تجلب للفتاة إلا الهم والكرب، وتجعلها فريسة للوساوس، بل وتفقدها تقديرها لذاتها، وثقتها بنفسها, وأدعوك للابتعاد عن تلك الممارسة، وكلي ثقة في قدرتك على ذلك, فالحياة قصيرة وهي أثمن من أن نقضيها في المعاصي, فشدي العزم على التوبة، وتأكدي بأنك حين تسلكين طريقاً يقربك من الله فإنه عز وجل سيسهله لك، وسيعينك على المضي فيه بإذنه جل وعلا.

بالنسبة للدورة الشهرية فمن التواريخ التي أرسلتيها تبدو بأنها منتظمة، فطولها يتراوح ما بين (25 - 29) يوم, وهذا يعتبر ضمن الحدود الطبيعية المقبولة.

إن الأعراض التي تشتكين منها تسمى بأعراض أو متلازمة ما قبل الطمث, لكنها تبدو شديدة عندك، وقد تكون تلك طبيعة جسمك أو قد يكون ذلك ناتجاً عن حالة مرضية.

أنصحك أولاً بعمل تصوير تلفزيوني للرحم والمبيضين للتأكد من عدم وجود أكياس أو ألياف على المبيض أو الرحم, كما أنصحك بعمل تحاليل هرمونية متكاملة للتأكد من عدم وجود خلل أو اضطراب في الغدد مثل اضطراب وظيفة الغدة الدرقية أو الكظرية أو النخامية أو غير ذلك، خاصة وأنك تشتكين من غزارة الشعر في الوجه وأسفل السرة.

التحاليل هي: LH-FSH-TOTAL AND FREE TESTOSTERON- TSH-FREE T3-T4-PROLACTIN-DHEAS ويجب عملها في ثاني أو ثالث يوم من الدورة وفي الصباح، وإذا كانت النتائج سليمة فأنصحك باتباع ما يلي:

1- اتباع نمط حياة صحي وممارسة الرياضة بشكل يومي واختاري منها ما تحبينه مما لا يتعارض مع تعاليم ديننا الحنيف وتقاليد مجتمعنا.

2-تناول الأطعمة الصحية مثل الخضار والفاكهة والبروتينات, مع التقليل أو الابتعاد عن السكريات البسيطة والدهون, وتفادي الأطعمة المعلبة والتي تحتوي على ملونات ومنكهات.

3- تقليل كل ما يحتوي على مادة methylxanthine والكافيين مثل ( الشاي, القهوة, المشروبات الغازية, الشكولاتة وغير ذلك …).

4- تقليل المتناول من الملح وخاصة قبل موعد الدورة بأسبوع.

5- تناول نوع من حبوب الفيتامينات يحتوي في تركيبه على الكالسيوم ca والمغنيزيوم mg, وفيتامين ب6 - B6 وفيتامين - D - بنسب عالية.

6- خفض الوزن إذا كان زائداً عن الحد الطبيعي.

7-تناول حبوب بروفين عيار (400 ملغ) حبة واحدة كل 6-8 ساعات خلال الأيام التي يشتد فيها الألم.

إذا اتبعت كل ما سبق ولم تتحسن الحالة ولم يخف الألم فهنا يصبح من الضروري عمل تنظير للحوض من أجل التأكد من عدم وجود التهابات حوضية أو مرض بطانة الرحم الهاجرة, لأن هذا المرض لا يظهر بالتصوير ولا بالتحليل ويظهر فقط عن طريق منظار الحوض.

أسأل الله عز وجل أن يديم عليك ثوب الصحة والعافية وأن يوفقك لما يحب ويرضى دائماً.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً