الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل يشكل التوتر الذي أعيشه خطراً على صحتي؟
رقم الإستشارة: 2491233

535 0 0

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أنا أعاني من حالة حوالي عامين، عندما أتوتر أو أخاف من شيء، عند الاستنشاق أحس أن معدتي تشد وقلبي ينبض معها، أبقى على هذه الحالة حتى تنتفخ معدتي بالهواء ولا أرتاح حتى أخرج ذلك الهواء، وهذه الحالة تكون معي كلما توترت، أخاف أن يسكت قلبي بسببها.

ولدي مشكلة أخرى أنني أتوتر دائما بلا سبب وعلى أتفه الأشياء، أتمنى أن تساعدوني، فهذا يزعجني، هل تشكل هذه الحالة التي تصيبني خطراً على صحتي؟

أتمنى أن تجيبوني بسرعة، ولا تحيلوني إلى أسئلة متشابهة، وشكراً جزيلاً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ سارة حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

عمرك -يا بنتي- 15 عاماً، وما زلت في المرحلة الإعدادية في المدرسة، وما زالت خبرتك في الحياة قليلة، وقد تشعرين بالتوتر والخوف عند التحدث مع الآخرين، وهذا الخوف قد يؤدي إلى زيادة معدل التنفس عن المعدل الطبيعي، وقد يؤدي إلى زيادة نبض القلب.

وقد يتحول الخوف الطبيعي لدي المراهقين من خوف طبيعي إلى خوف مرضي، وعليك اكتساب المزيد من الثقة بالنفس من خلال الدراسة، ومن خلال قراءة القرآن، وكتب الأذكار، وبعض الكتب المحببة إلى نفسك مما يساعدك في اكتساب المزيد من مفردات اللغة، ومن المقدرة على التحدث مع الآخرين، ويمكنك التدرب في إلقاء الأحاديث أمام المرآة من خلال قراءة قصص مكتوبة أو تلاوة بعض آيات القرآن.

ومن المهم التحدث مع أفراد الأسرة سواء الوالد أو الوالدة أو الإخوة في البيت، ومن المهم أن تكون علاقتك بباقي أفراد الأسرة طبيعية، فلا داعي للخوف -بنيتي-، واكتسبي المزيد من الثقة بالنفس من خلال الاطلاع والقراءة، والحجة المقنعة، وطاعة وبر الوالدين، وألا تسمحي لأحد أن يهزمك أو يفقدك ثقتك بنفسك، وعليك المداومة على الصلاة، وقراءة القرآن، والاجتهاد في الدراسة، وسوف تتبدد كل المخاوف -إن شاء الله-، مع أهمية تناول غذاء صحي، وممارسة رياضة المشي أو نط الحبل في الغرفة.

وللفائدة راجعي العلاج السلوكي للتوتر والقلق: (288014 - 2206953 - 288014 - 2136823 - 2403966).

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

لا توجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً