أثر الزوجة الثانية على أولاد الأولى - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أثر الزوجة الثانية على أولاد الأولى
رقم الإستشارة: 256949

2134 0 411

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أنا أعاني من مشكلة وأرجوكم أن تساعدوني!
مشكلتي هي: أن أبي تزوج على أمي قبل سنة ونصف تقريباً، ومنذ زواجه لا يأتي إلينا إلا نادرا، والمشكلة أنه يعتقد أن التربية بالمال فقط! ولا يفهمني أبداً ولا أقدر أن أتفاهم معه، فأرجوكم! ساعدوني ماذا أفعل؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الابن الفاضل/ خالد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فإن شريعة الله تأمركم بالإحسان لوالدكم، ومقابلة قطيعته بالوصول، وتجاهله لكم بالاهتمام، وتقصيره بالصبر والاحتمال، وأرجو أن تجعلوا بيتكم بيئة جاذبة له، وذكروا والدتكم بحسن استقباله إذا حضر، وحسن وداعه إذا خرج، وحاول أن تقترب منه لتتعرف على الأسباب، وتعاونه على تخطي الصعاب.

ولا يخفى على أمثالك أن بعض النساء إذا تزوج زوجها بثانية تمردت عليه، وأجبرته على الابتعاد، وبالغت في الصد والعناد، مع أن ما فعله من شريعة رب العباد، وحتى لو كان عنده شيء من التقصير، فإن الإصلاح لا يكون بالهجر والتنفير، والمرأة المؤمنة العاقلة تؤدي ما عليها شرعاً، وتذكر زوجها بالله حتى يعود إلى صوابه، فإنما عليه ما حُمِّل وعليها ما حُمِّلت من الحقوق، والمسلم يؤدي الأمانة ولا يخون من خانه؛ لأن الشر لا يقابل بمثله، ولكن ادفع بالتي هي أحسن.

وأرجو أن يكون دورك هو الإصلاح والتقريب بين الوالدين، وذلك بنقل الخير وتنمية الخير، وتذكر أنك مطالب بالإحسان لوالدك وبالبر بأمِّك، ولا تطع من يأمرك بعصيان الآخر، وأحسن صحبة الجميع، واعلم أن الله هو الخبير السميع، وحاول أن تقبل المال من والدك وتشكره على ذلك، وأشعره بحاجتكم إلى عطفه وحنانه واهتمامه، والتمس له الأعذار، وعاونه على طاعة القهار، واجتهد في بر والديك لتكون مع الأبرار.

والله الموفق.


مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: