الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الإنشاد الديني عند النساء في الميزان الشرعي
رقم الإستشارة: 265835

946 0 77

السؤال

لدي صديقة ذات موهبة في الإنشاد الديني، وتريد أن تسأل عن أحد يتبنى هذه الموهبة، ولها كتابات كثيرة، وتريد تقديم هذا الإنشاد.

هل ممكن المساعدة على تنمية هذه الموهبة؟
ولكم جزيل الشكر.

أرجو الرد وعند الرد سأرسل لكم من كتاباتها شيئاً، فجزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ سلوى حلمي حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

إننا نرحب بالموهوبين والموهوبات، ويسعدنا أن تستخدم تلك القدرات في خدمة شريعة رب الأرض والسموات الذي وهب العقول والخيرات، ومرحباً بك وبصديقتك، وشكراً على تلك الاهتمامات.

لا شك أن الحكم على الشيء فرع عن تصوره، والحكم على الإنسان بمقدار ما يحسنه، وحبذا لو وصلنا من كتابات صديقتك ما يعيننا على الحكم والمساعدة في تنمية الموهبة المذكورة.

لا شك أننا نحتاج لجميع المواهب، والإنشاد له دور طيب إذا كانت كلماته تدعو للعقيدة والفضيلة، وتطارد الخلل والرذيلة، ولم يطغ على كتاب الله وسنة نبيه العظيمة، والإنشاد بديل مناسب وشرعي للأغاني الماجنة، مع ضرورة أن يتميز في قوافيه وفي طريقة عرضه عن أسلوب المغنين، وأن لا تصحبه آلات موسيقية توقع المحاذير الشرعية وتضيع المعاني الجميلة،
ولا يخفى على أمثالك أهمية اكتشاف المواهب ورعايتها وتوجيهها إلى الخير قبل أن يأتي من يستخدمها في الشرور والعصيان.

لا ننسى أن نذكر بأن باب الكتابة مفتوح بالشروط التي ذكرنا، أما إنشاد المرأة، فإن كان للنساء فقط بحيث لا يسمعهن الرجال فلا حرج في ذلك، وأما للرجال الأجانب فإنه يمنع درءاً للفتنة، وقانا الله وإياكم منها.

هذه وصيتي لكن جميعاً بتقوى الله وبالحرص على طاعته، ومرحباً بكن في موقعكن، ونسأل الله أن ينفع بكن بلاده والعباد، وأن يرزقكن الإخلاص والصدق والأزواج الصالحين والأولاد، وأرجو أن تشغلن أنفسكن بكل ما يرضى رب العباد.

وبالله التوفيق والسداد.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

لا توجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً