الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الرياضة المناسبة للمصاب بالورم الليفي
رقم الإستشارة: 289370

7107 0 344

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
هل أستطيع أن أمارس الرياضة برغم الورم الليفي، وهو فوق جدار الرحم، حجمه 6 سم لا أجد أي دواء، ووزني يتزايد! وأي أنواع الرياضة التي تناسبني؟

وجزاكم الله خيراً على كل ما تقدمونه.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ إحسان حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. وبعد:

فكما تعلمين فإن الأورام الليفية هي من الأورام الحميدة، والتي تتشكل في ما يقارب 40% من النساء! وهي قد تسبب ألماً وزيادة في خروج الدم أثناء وخارج الدورة وتلعب الهرمونات ( الستروجين ) دورا كبيراً في تشكلها.

وقد وجد أن التمارين الرياضية وبشكل منتظم تقلل من شدة الأورام الليفية Regular exercise reduces the severity of fibroids.

ولذا لا يوجد ما يمنع من التمارين الرياضية غير العنيفة.

أما أنواع الرياضة المناسبة فهي أن تبدئي بالمشي، فإن الجسم يحرق 100 سعرة حرارية لكل ميل ونصف نمشيها، وبالإضافة إلى أن المشي يساعد على استهلاك الطاقة فإن لها فائدة أخرى، وهي أنها ترفع من مستوى الإستقلاب بالجسم وبالتالي فإن الجسم يحرق السعرات الحرارية بنسبة أعلى وقد أظهرت الدراسات أنه ولعدة ساعات بعد المشي فإن الجسم يستمر بحرق السعرات بنسبة أسرع.

وتفيد التمارين الرياضية ومنها المشي أنها تستهلك الدهون الزائدة في الجسم ويزداد حجم الجزء العضلي من الجسم.

ويمكن ممارسة أيضاً التمارين السويدية ِAerobic exercises فهي أيضاً تحرق الدهون الزائدة باستهلاكها طاقة، لا يفضل تمارين تضخيم العضلات وبناء الجسم.

وبالله التوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً