الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

السفر بالطائرة .. وأضراره المتوقعة على الحامل
رقم الإستشارة: 291971

63033 0 645

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا حامل في الأسبوع الثامن عشر، وقد كان عندي زيادة في نشاط الغدة الدرقية قبل الحمل فتم ضبطها ولله الحمد، وأتناول الآن (Thyrocil propythiouracil) أثناء الحمل، فهل يمكن أن يسبب السفر بالطائرة إلى زيادة الغدد والضرر بالحمل؟ وهل يؤثر السفر بصفة عامة على الحمل؟!

علماً بأن الطبيب طمأنني في آخر زيارة أن كل شيء على ما يرام بالنسبة للجنين ووضع المشيمة، وقد أسافر في آخر أسبوع من الشهر السادس أو أول أسبوع في الشهر السابع، فما هو أفضل شهر للسفر للحفاظ على حياة الجنين إذا حدثت ولادة مبكرة؟!

وشكراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ رانيا سيد حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فبشكل عام يحدث في الحمل أعراض زيادة نشاط الغدة الدرقية، حيث تزداد في النصف الأول من الحمل، وعادة ما تخف في النصف الثاني، وقد تزداد الأعراض بعد الحمل؛ ولذا فمن المهم متابعة الطبيب ومتابعة تحاليل الغدة كما يطلبها الطبيب، والاستمرار بالدواء الذي تتناولينه أثناء الحمل.

ونادراً ما تحصل أي مشكلة في الحمل للجنين أو للأم إذا كان زيادة نشاط الغدة من النوع الخفيف والمتوسط، وإذا تم ضبط زياد النشاط للغدة في الحمل فإن الأمور ستسير بأمان إن شاء الله كافة فترة الحمل.

وإذا كانت زيادة نشاط الغدة من النوع الشديد فإن هناك احتمال إصابة الجنين بزيادة نشاط الغدة كذلك، وأن يكون المولود وزنه ناقصا، والدواء الذي تتناولينه من الأدوية الآمنة في الحمل، ويجب الاستمرار عليها.

ولا يؤثر فرط نشاط الغدة على الوضع، وفي معظم الحالات يكون المولود سليما، إلا أنه يفضل إجراء تحاليل الغدة عليه.

أما السفر بالطائرة لمن عندهم زيادة في نشاط الغدة فإنه لا يسبب أي مشكلة بإذن الله طالما أن نشاط الغدة منضبط بالأدوية.

وأما بالنسبة للحمل والسفر بالطائرة فإنه وبشكل عام السفر بالطائرة لا يشكل أي مشكلة للأم أو الجنين إن كان الحمل طبيعياً، إلا أنه في بعض حالات فقر الدم أو حالات أن تكون المشيمة متوضعة في غير مكانها الطبيعي (نازلة) أو حالات فقر الدم المنجلي أو إن كان هناك استعداد للجلطات عند المريضة فإن هذه الحالات تزيد من إمكانية حدوث مشاكل في السفر بالطائرة؛ ولذا يجب سؤال الطبيب المشرف على الحالة قبل السفر.

وإذا كان هناك مرونة في موعد السفر فإنه ينصح بالسفر في الفترة بين (14 - 28) أسبوعا - أي بين الشهر الرابع والسابع -؛ لذا فإن الفترة التي ستسافرين بها مناسبة جداً، وعلى كل حال فالأفضل أن تراجعي طبيبك قبل السفر للاطمئنان على الضغط والجنين ووضعية المشيمة.

ولا ينصح بالسفر بعد الأسبوع السادس والثلاثين بسبب إمكانية الولادة المبكرة، وأثناء السفر حركي رجليك، وإذا كان بالإمكان أن تقومي وتتحركي من الكرسي في ممر الطائرة كل نصف ساعة، واختاري الكرسي أن يكون على الممر، واشربي الكثير من الماء، وخذي رسالة من طبيبك لشركة الطيران حتى لا يسببوا لك مشاكل، نسأل الله أن ييسر حملك وسفرك ووضعك، وأن يبارك لك في رزقك.

وبالله التوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً