أشعر بأن هناك شيئاً يبعدني عن الصلاة.. فأرجو النصيحة - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أشعر بأن هناك شيئاً يبعدني عن الصلاة.. فأرجو النصيحة
رقم الإستشارة: 412361

4293 0 408

السؤال

أرجو منكم الإجابة على السؤال:
أنا العبد لله سافرت من بلدي وأتيت السعودية لأعمل، لكن شعرت بنفسيتي قد تغيرت كثيراً لا أعرف النوم ما هو؟ أنام في النهار 3 ساعات إذا ما أقيل، والحمد لله بدأ قلبي يتعلق بالدين، ولكن المشكلة شيء يبعدني عن الصلاة ولا أعرف ما هو؟! لكن يوجد شخصان هما عندما دخلا حياتي تغيرت، لا أعرف!! أتظاهر في حبهم، لكن أرى في عيونهم الغيرة، ولكني لا أريد أسمع بأسمائهم؛ لا أعرف!!! أرجو أن تجاوبني على سؤالي، وأن أعرف ما هي حالتي؟ تغيرت حياتي كلها، وأسأل الله أن أرجع مثل ما كنت، والحمد لله على كل الأحوال وشكراً لكم، وأرجو إرسال الجواب بسرعة يا إخوتي، أخوكم بالإيمان.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ عماد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:
فإن المسلم يتعوذ بالله من الشيطان ومن عين الإنسان، ويقضي حوائجه بالكتمان ويتوكل على من لا يغفل ولا ينام، ومرحباً بك في موقعك، ونسأل الله أن يدخلنا وإياك الجنة دار السلام، وأن يجنبنا الذنوب والآثام.
وقد أسعدني انتباهك لحدوث التغيير السلبي واجتهادك في معرفة أسبابه وأتمنى أن توسع دائرة البحث عن السبب فتسأل نفسك هل حصل منك أمر يغضب الله؟ وهل حصل تبدل سلبي في نواياك ومقاصدك؟ فإن الله سبحانه لا يغير يقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم.

ولذلك فنحن ننصحك بالتوبة النصوح والاستغفار من الذنوب صغيرها وكبيرها ما علمت منها وما لم تعلم مع ضرورة البحث عن رفقة صالحة تذكرك بالله إذا نسيت وتعينك على طاعة الله إن ذكرت.

وإذا لم تجد أسباباً ظاهرة لذلك فلا مانع من أن تعرض نفسك على راق شرعي موثوق، مع ضرورة أن تكثر من الدعاء لنفسك فإن الله سبحانه يجيب المضطر إذا دعاه ويكشف السوء سبحانه.

وهذه وصيتي لك بتقوى الله ثم بالاجتهاد في المحافظة على الصلاة واعلم أن الصلاة شفاء ودواء، وأن الشيطان همه أن يصد الناس عن ذكر الله وعن الصلاة، فعامله بنقيض قصده وتوجه إلى الله، وواظب على ذكره وشكره وأبشر بالخير، فإن إحساسك بالخطر وبحثك عن العلاج هو أول وأهم خطوات الشفاء بحول من وضع الأرض ورفع السماء.

ونسأل الله لك التوفيق والسداد.
وللمزيد انظر ( 255080 - 246534 - 262611 - 3266 )



مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً