الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أسباب الألم الشديد في الهيكل العظمي المصحوب بالجوع الشديد وإجراءات العلاج
رقم الإستشارة: 432868

34644 0 493

السؤال

أعاني منذ طفولتي من تعب شديد في جميع هيكلي العظمي، ولا أقدر أن أعمل أي مجهود عضلي، وآخذ عقار الأنبسللين طويل المدى منذ صغري حتى الآن، وأنا عمري 24 عاماً، وعندي ضعف في جسدي، وبالنسبة للأكل فأنا أجوع باستمرار وآكل كل شيء، ورغم هذا أشعر بجوع، وعندما آكل وجبة الغداء لا تقعد في معدتي أكثر من ربع ساعة، وبعدها يتم حرقها في معدتي، وأعاني من نحافة مفرطة، وعندما أجلس أمام أي منفذ يدخل منه هواء أشعر وكأن جسدي عبارة عن مصفى يدخل منه الهواء ويخرج، وعندما أدخل الحمام لكي أستحم أشعر بأن عظمي مفكك، هل هذه الأعراض ليس لها أي علاج؟ وهل يوجد هناك نظام غذائي يحسن حالتي؟ وهل هذا المرض سوف يستمر دائماً معي أم له عمر معين ثم ينتهي؟ أسأل الله أن أجد عند حضرتكم الإجابة السديدة التي يرتاح لها قلبي، وجزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم.
الأخ الفاضل/ مصطفى حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فأنت لم تذكر سبب تناولك الأمبسيللين أم هو الأنسولين للسكري، ولم تذكر إن كان عندك سكري، ولم تذكر لماذا تتناول هذه الأدوية وباستمرار؟ فإن كان الموضوع هو السكري فإن هذا قد يفسر الأعراض التي تشكو منها، وذلك بسبب عدم انضباط السكري، أما إن كان الدواء بسبب الإصابة بحمى روماتيزمية فإن لم يكن هناك إصابة للصمامات في القلب والقلب سليم فإنه يمكنكك التوقف عن هذه الأدوية.

أما بالنسبة للأعراض التي تشكو منها فلم تذكر إن كنت قد راجعت طبيب الأمراض الباطنة لمعرفة سبب الأعراض التي تشكو منها، وإن كانت الفحوصات الطبية والتحاليل قد أظهرت ذلك فإن من الأمراض التي يمكن أن تسبب هذه الأعراض هو الداء الزلاقي أو مرض السيلياك (Celiac disease) ويسبب من الصغر عدم النمو الطبيعي، وقد يسبب آلاما في المفاصل وسوء الامتصاص، ولذا فإن المريض يبقى نحيفا ويشكو من أعراض آلام في المفاصل وفقر في الدم ونقص في الكالسيوم ونقص في الفيتامين (د) ونقص الفيتامينات.

لذا وقبل البدء بعلاج أي مرض يجب وضع التشخيص أولاً، لذا عليك بمراجعة طبيب الأمراض الباطنة، واذكر له أنه هل يمكن أن يكون عندك الداء الزلاقي، فهو سيجري بعض التحاليل التي يمكن أن تؤكد المرض، وأحياناً قد يحتاج طبيب جهاز الأمراض الهضمية أخذ عينة من الأمعاء، وعلاج هذا المرض يكون بتجنب بعض الأطعمة التي تحتوي على أنواع معينة من البروتينات، لذا لا تتأخر وراجع طبيب الأمراض الباطنة.
شفاك الله وعافاك.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • مصر سنيوريتا اعددال

    اعجبنى

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً