الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حفظ الحيوانات المنوية في بنك خاص للتلقيح
رقم الفتوى: 227431

  • تاريخ النشر:الأربعاء 10 محرم 1435 هـ - 13-11-2013 م
  • التقييم:
10530 0 319

السؤال

امرأة متزوجة منذ زمن قريب, وزوجها مبتلى بمرض السرطان, وأشارت إليها الطبيبة أن لا تقوم بحمل بسبب الخوف من ولادة مشوهة بعد أخذ العلاج الكيماوي لزوجها, وأشار عليها المستشفى أن يأخذوا من زوجها الحيوانات المنوية ووضعها في المستشفى وحفظها وذلك قبل أخذه العلاج الكيماوي من أجل تلقيحها به، والسؤال هو: هل هذا مشروع؟ أم فيه حرمة؟ وأحسن الله إليكم وجزاكم الله خيرا.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فإن حفظ الحيوانات المنوية في بنك خاص للتلقيح ينطوي على عدة مخاطر، كما أن عملية التلقيح الصناعي نفسها تستلزم بعض المفاسد ككشف العورات، وقد سبق لنا بيان ذلك في الفتوى رقم: 5995، وفيها ذكر خلاف العلماء في تخزين الحيوانات المنوية ثم إجراء التلقيح لاحقاً، وبينا في الفتوى رقم: 32748، أن الراجح عدم جواز ذلك التخزين.

ونسأل الله تعالى أن يشفي زوجك وأن يعافيه، وأن يرزقكما الذرية الطيبة.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: