الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم رسم الأنمي وكيفية التخلص من إثمه
رقم الفتوى: 265381

  • تاريخ النشر:الإثنين 29 شوال 1435 هـ - 25-8-2014 م
  • التقييم:
7458 0 181

السؤال

أشكركم على هذا الموقع‎.‎
‏ سؤالي‎:‎‏ أنا أحب رسم الأنمي كثيرا، ‏فقد مضت سنة على رسمي له، لكن ‏الحمد لله عندما علمت أنه حرام ‏تركته، ولكني كنت قد ألفت.‏

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

‏ فإن حكم رسم الأنمي، هو حكم رسم ‏ذوات الأرواح باليد على اللوحات، ‏والجدران، والثياب وغيرها، وهو ‏محرم عند جماهير العلماء؛ لقوله ‏صلى الله عليه وسلم: الذين ‏يصنعون هذه الصور، يعذبون يوم ‏القيامة، يقال لهم: أحيوا ما خلقتم. ‏رواه مسلم عن ابن عمر رضي الله ‏عنهما.
وقد بينا في الفتويين: 4138، ‏‏14116. بعض محاذير الرسم لذوات ‏الأرواح، وتأكيد تحريمه، ودخوله ‏في التصوير المحرم.
وحيث إن سؤالك لم يكتمل، فلعلك ‏تسألين عن حكم ما رسمتيه في ‏الماضي، فالجواب عن ذلك نقول: إن ‏من تمام التوبة أن تتخلصي منها ‏بطمسها، فقد قال علي-رضي الله ‏عنه-لأبي الهياج الأسدي: ألا أبعثك ‏على ما بعثني عليه رسول الله صلى ‏الله عليه وسلم: ألا تدع قبرا مشرفا ‏إلا سويته، ولا صورة في بيت إلا ‏طمستها. رواه مسلم.
قال النووي: فِيهِ الْأَمْر بِتَغْيِيرِ صُوَر ‏ذَوَات الْأَرْوَاح. انتهى.
وقال السندي: (إِلَّا طَمَسْتهَا) طَمَسَهَا ‏أَمْحَاهَا بِقَطْعِ رَأْسِهَا، وَتَغْيِيرِ وَجْهِهَا ‏وَنَحْوِ ذَلِكَ. انتهى.
‏ ‏
والله أعلم.‏
 

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: