الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل يجوز للموظف المكلّف بتشكيل لجنة للعمل صرف مكافأة لنفسه؟
رقم الفتوى: 400030

  • تاريخ النشر:الخميس 17 شوال 1440 هـ - 20-6-2019 م
  • التقييم:
266 0 22

السؤال

نحن موظفون، كلّفنا بتشكيل لجنة محددة المبلغ، والزمن؛ للعمل داخل برج في أحد مصافي النفط؛ لتوفير كافة مستلزمات العمل -من عمل، ومواد، وعمال-، فهل يجوز لنا صرف مبالغ مكافأة تشجيعية لنا، مع تحملنا المسؤولية، ونجاح العمل -ضمن شروط وضوابط العمل، وضمن الوقت المحدد لذلك-؟ علمًا أن المكافأة بنسبة قليلة جدًّا. مع التقدير.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

 فليس لكم إلا ما أذن لكم فيه من قبل الجهة المسؤولة في عملكم، ومن ثم؛ فلا يجوز أخذ مكافأة تشجيعية دون إذن ممن هو مخول بالإذن، فاعرضوا الأمر عليه، فإن أذن، فبها ونعمت، وإلا فلا.

وما تحت أيديكم من مال، أو أدوات، أو غيرها من أمانة، فاحفظوها، ولا تضيعوها، ولو بقي شيء زائد من المال المخصص للعمل لم يصرف، فيلزم رده، قال تعالى: إِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُكُمْ أَنْ تُؤَدُّوا الْأَمَانَاتِ إِلَى أَهْلِهَا {النساء:58}، وروى البخاري، ومسلم، وغيرهما، عن عبد الله بن عمرو -رضي الله عنهما- أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: أربع من كن فيه كان منافقًا خالصًا، ومن كانت فيه خصلة منهن، كانت فيه خصلة من النفاق حتى يدعها: إذا اؤتمن خان، وإذا حدث كذب، وإذا عاهد غدر، وإذا خاصم فجر

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: