الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

زكاة مصنع زجاجات المياه
رقم الفتوى: 55713

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 4 شوال 1425 هـ - 16-11-2004 م
  • التقييم:
4272 0 219

السؤال

بسم الله الرحمن الرحيمسؤالي عن زكاة مصنع به مكائن وسيارات وهو معد لبيع زجاجات مياه أي بيع المياه وهناك زجاج مخزن للتعبئة وثلاجات لتبريد المياه معدة للبيع أو لكي توزع كأمانة لدى المستهلك وكذا الحال للزجاجات حجم 5 جالون وهناك أقساط على المصنع والسيارات كمرابحة وطبعا رواتب للعمال وغيرها من مصاريف.فكيف حساب الزكاة لهذا المصنع؟
وجزاكم الله خيرا.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فلا زكاة في المكائن والسيارات وثلاجات التبريد أو ثلاجات الإعارة للمستهلكين حسب ما ذكرت في سؤالك لأنها لم تعد للبيع وإنما هي ثابتة لصالح المصنع، وأما الزجاجات ففيها تفصيل وهو أنها إن كانت معدة للبيع مع الماء فهي عروض تجارة يقوم الموجود منها نهاية الحول وتضم قيمته إلى ما عندك من نقود أخرى أو عروض تجارة ويزكى الجميع إذا بلغ نصابا، ومقدار الزكاة ربع العشر 2.5%، ومثلها ما أعد للبيع من ثلاجات التبريد وغيرها.

وإن كانت ثابتة بمعنى أنها تعطى للمشتري ويبدلها بغيرها أو يأخذ الماء منها ويردها إلى المصنع فلا زكاة فيها.

وأما أجرة العمال فلا تحسب في الزكاة بل تعطي العمال أجرتهم ثم تحسب ما بقي.

وأما الدين فلا يمنع وجوب الزكاة في الأموال الظاهرة والباطنة إذا كان لك من الأموال ما تقابل به الدين مما لا تحتاجه من الضروريات من مسكن ونحوه كثلاجات التبريد والسيارات ونحو ذلك كما بيناه في الفتوى رقم: 6336.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: