الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

13333 ( أخبرنا ) أبو الحسين بن الفضل القطان ، أنبأ عبد الله بن جعفر بن درستويه ، ثنا يعقوب بن سفيان ، حدثني إبراهيم بن المنذر ، حدثني عمرو بن أبي بكر المؤملي ، حدثني عبد الله بن أبي عبيدة بن محمد بن عمار بن ياسر ، عن أبيه ، عن مقسم أبي القاسم مولى عبد الله بن الحارث بن نوفل ؛ أن عبد الله بن الحارث حدثه: أن عمار بن ياسر ذكر قصة تزويج خديجة - رضي الله عنها - فذكرت: أنها كلمت أخاه ، فكلم أباه وقد سقي خمرا ، فذكر له رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ومكانه ، وسأله أن يزوجه ، فزوجه خديجة ونام ، ثم استيقظ صاحيا ، فأنكر أن يكون زوجه ، فقال: أين صاحبكم الذي تزعمون أني زوجته ؟ فبرز له النبي - صلى الله عليه وسلم ، فلما نظر إليه قال: إن كنت زوجته فسبيل ذلك ، وإن لم أكن فعلت فقد زوجته . ( وروينا ) عن الزهري : أن النبي - صلى الله عليه وسلم - تزوج خديجة في الجاهلية ، وأنكحه إياها أبوها خويلد بن أسد .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث