الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب ما جاء في عظم حق الزوج على المرأة

جزء التالي صفحة
السابق

14241 ( أخبرنا ) محمد بن محمد بن محمش الزيادي ، أنا أبو بكر : محمد بن الحسين القطان ، نا أحمد بن يوسف السلمي ، نا عبد الرحمن بن أبي بكر النخعي حدثني أبي ، نا حصين بن عبد الرحمن السلمي عن عامر الشعبي ، عن قيس قال : قدمت الحيرة فرأيت أهلها يسجدون لمرزبان لهم ، فقلت نحن كنا أحق أن نسجد لرسول الله - صلى الله عليه وسلم - فلما قدمت عليه أخبرته بالذي رأيت ، قلت : نحن كنا أحق أن نسجد لك فقال : " لا تفعلوا أرأيت لو مررت بقبري أكنت ساجدا ؟ " . قلت : لا . قال : " فلا تفعلوا فإني لو كنت آمرا أحدا يسجد لأحد لأمرت النساء أن يسجدن لأزواجهن ؛ لما جعل الله من حقهم عليهن " . رواه غيره عن شريك فقال عن قيس بن سعد .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث