الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كيفية الدخول في الصلاة

( ويحذف التكبير حذفا ولا يطوله ) لحديث إبراهيم النخعي موقوفا ومرفوعا : { الأذان جزم والإقامة جزم والتكبير جزم } ، ولأن المد في أوله لحن من حيث الدين ; لأنه ينقلب استفهاما ، وفي آخره لحن من حيث اللغة ، فإن أفعل لا يحتمل المبالغة .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث