الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


- خطة البحث:

ولتحقيق هدف البحث، فقد قسم إلى خمسة محاور، بعد المقدمة. تناول الأول موضوع الوقف من حيث حكمه ومشروعيته، وتطرق الثاني إلى التنمية البشرية من حيث الرؤية والمضامين، متناولا تطور المفهوم عبر التقارير المختلفة ومؤشرات بعض الانتقادات له، أما المحور الثالث فقد تناول حكم التنمية البشرية من خلال مقاصد الشريعة الإسلامية، في حين انطلق المحور الرابع ليحدد دور الوقف في تمويل التنمية البشرية، بينما تناول المحور الخامس والأخير دور الوقف في تحقيق أهداف التنمية البشرية. إضافة إلى خاتمة استعرضت أهم النتائج. [ ص: 32 ]

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث