الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب بيع الشعير بالحنطة متفاضلا

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

[ ص: 4 ] 5481 - فاعتبرنا ذلك ، فإذا علي بن شيبة قد حدثنا ، قال : ثنا يزيد بن هارون ، قال : أخبرنا سعيد بن أبي عروبة ، عن قتادة ، عن مسلم بن يسار عن أبي الأشعث ، عن عبادة بن الصامت أنه قام فقال : ( يا أيها الناس ، إنكم قد أحدثتم بيوعا ، لا أدري ما هي ؟ وإن الذهب بالذهب ، وزنا بوزن ، تبره وعينه ، والفضة بالفضة ، وزنا بوزن ، تبرها وعينها ، ولا بأس ببيع الذهب بالفضة ، والفضة أكثرهما ، يدا بيد ، ولا يصلح نسيئا ، والبر بالبر ، مدا بمد ، يدا بيد ، والشعير بالشعير ، مدا بمد ، يدا بيد ، ولا بأس ببيع الشعير بالبر ، والشعير أكثرهما ، يدا بيد ، ولا يصح نسيئة ، والتمر بالتمر ، حتى عد الملح ، مثلا بمثل ، من زاد أو استزاد ، فقد أربى ) .

قال أبو جعفر : فهذا عبادة بن الصامت - رضوان الله عليه - قد خالف معمر بن عبد الله فيما ذهب إليه ، على ما ذكرنا عنه في الحديث الأول .

وقد روي عن عبادة بن الصامت - رضي الله عنه - هذا الكلام ، عن النبي - صلى الله عليه وسلم - .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث