الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

[ ص: 248 ] ( ثم يسأل الله تعالى العافية في الدنيا والآخرة ويدعو هنا ) أي عند فراغ الأذان لقوله صلى الله عليه وسلم { لا يرد الدعاء بين الأذان والإقامة } رواه أحمد والترمذي وحسنه ( و ) يدعو ( عند الإقامة ) فعله أحمد ورفع يديه ( ويقول عند أذان المغرب اللهم هذا إقبال ليلك وإدبار نهارك ، وأصوات دعاتك فاغفر لي ) للخبر .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث