الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فصل في قضاء الفوائت وما يتعلق به

جزء التالي صفحة
السابق

( ولو لم يحدث بينهما ، ثم توضأ للثانية تجديدا لزمه إعادة الأولى فقط ) لاحتمال أن يكون المتروك من الوضوء الأول ولا يعيد الثانية ; لأنها صحيحة بكل حال ; لأن المتروك إن كان التجديد لم يضره تركه ، وإن كان من الوضوء أولا ، فالحدث ارتفع بالتجديد ( من غير إعادة الوضوء ) لما ذكر وتقدم بعضه في الوضوء .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث