الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب في فضل العتق في الصحة

جزء التالي صفحة
السابق

باب في فضل العتق في الصحة

3968 حدثنا محمد بن كثير حدثنا سفيان عن أبي إسحق عن أبي حبيبة الطائي عن أبي الدرداء قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم مثل الذي يعتق عند الموت كمثل الذي يهدي إذا شبع

التالي السابق


( مثل الذي يعتق ) وزاد في رواية البيهقي ويتصدق ( عند الموت ) أي : عند [ ص: 409 ] احتضاره ( يهدي ) من الإهداء ( إذا شبع ) لأن أفضل الصدقة إنما هي عند الطمع في الدنيا والحرص على المال فيكون مؤثرا لآخرته على دنياه صادرا فعله عن قلب سليم ونية مخلصة فإذا أخر فعل ذلك حتى حضره الموت كان استيثارا دون الورثة وتقديما لنفسه في وقت لا ينتفع به في دنياه فينقص حظه .

قال المناوي في فتح القدير : والحديث صححه الحاكم وأقره الذهبي . وقال ابن حجر : إسناده حسن وصححه ابن حبان ، ورواه البيهقي بزيادة الصدقة فقال : " مثل الذي يتصدق عند موته أو يعتق كالذي يهدي إذا شبع " انتهى .

قال المنذري : وأخرجه الترمذي والنسائي وقال الترمذي : حسن صحيح .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث