الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فصل العقيقة أفضل من الصدقة

جزء التالي صفحة
السابق

( 7896 ) فصل : والعقيقة أفضل من الصدقة بقيمتها . نص عليه أحمد ، وقال : إذا لم يكن عنده ما يعق ، فاستقرض ، رجوت أن يخلف الله عليه ، إحياء سنة . قال ابن المنذر : صدق أحمد ، إحياء السنن واتباعها أفضل ، وقد ورد فيها من التأكيد في الأخبار التي رويناها ما لم يرد في غيرها . ولأنها ذبيحة أمر النبي صلى الله عليه وسلم بها ، فكانت أولى ، كالوليمة والأضحية .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث