الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فصل يسن ذكر الله والدعاء والاستغفار عقب الصلاة المكتوبة

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

( و ) يقرأ ( بعد كل صلاة آية الكرسي والإخلاص ) لخبر أبي أمامة { من قرأ آية الكرسي ، وقل هو الله أحد ، دبر كل صلاة مكتوبة لم يمنعه من دخول الجنة إلا الموت } " إسناده جيد وقد تكلم فيه ورواه الطبراني وابن حبان في صحيحه ، وكذا صححه صاحب المختارة من أصحابنا [ ص: 367 ] ويقرأ ( المعوذتين ) لما روي عن عقبة بن عامر قال { أمرني النبي صلى الله عليه وسلم أن أقرأ المعوذات دبر كل صلاة } له طرق ، وهو حديث حسن أو صحيح رواه أحمد وأبو داود والنسائي والترمذي وقال غريب قال بعض أصحابنا وفي هذا سر عظيم في دفع الشر من الصلاة إلى الصلاة قاله في الفروع .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث