الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فصل ما يكره وما يباح وما يستحب في الصلاة

جزء التالي صفحة
السابق

( و ) يكره ( أن يكتب ) بالبناء للمفعول في قبلته شيء ( أو ) أن ( يعلق في قبلته شيء ) لأنه يشغل المصلي ( ولا ) يكره ( وضعه ) شيئا في قبلته ( بالأرض ولذلك ) أي لأجل أنه يكره أن يكتب أو يعلق في القبلة شيء ( كره التزويق ) في المسجد ( وكل ما يشغل المصلي عن صلاته ) لأنه يذهب بالخشوع ( قال ) الإمام ( أحمد كانوا يكرهون أن يجعلوا في القبلة شيئا ) حتى المصحف .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث