الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

ولما انتهى الكلام على أسباب سجود السهو أخذ يتكلم على أحكامه ، وكيفيته وما يتعلق بذلك فقال : ( وسجود السهو لما يبطل عمده الصلاة واجب ) لقوله صلى الله عليه وسلم [ ص: 409 ] ثم ليسجد سجدتين والأصل في الأمر للوجوب ، ودخل فيما يبطل عمده : الزيادة والنقصان والشك في صوره المتقدمة ( سوى نفس سجود سهو ) محله ( قبل السلام ، فإنها ) أي الصلاة ( تصح مع سهوه ) أي مع تركه سهوا كسائر الواجبات .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث