الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى خذ من أموالهم صدقة تطهرهم وتزكيهم بها

قوله تعالى : خذ من أموالهم . الآية . أخرج ابن أبي حاتم عن الضحاك في قوله : خذ من أموالهم صدقة تطهرهم وتزكيهم بها قال : من ذنوبهم التي أصابوا .

[ ص: 517 ] وأخرج ابن أبي حاتم ، وأبو الشيخ ، عن ابن عباس في قوله : وصل عليهم قال : استغفر لهم من ذنوبهم التي أصابوها، إن صلاتك سكن لهم قال : رحمة لهم .

وأخرج ابن أبي حاتم ، وأبو الشيخ ، عن السدي في قوله : وصل عليهم يقول : ادع لهم، إن صلاتك سكن لهم قال : استغفارك يسكن قلوبهم ويطمئن .

وأخرج ابن أبي شيبة ، والبخاري ، ومسلم ، وأبو داود ، والنسائي ، وابن ماجه ، وابن المنذر ، وابن مردويه ، عن عبد الله بن أبي أوفى قال : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا أتي بصدقة قال : اللهم صل على آل فلان . فأتاه أبي بصدقته، فقال : اللهم صل على آل أبي أوفى .

وأخرج ابن أبي حاتم ، وأبو الشيخ ، عن ابن عباس في قوله : سكن لهم قال : قربة لهم .

وأخرج ابن أبي حاتم عن قتادة : سكن لهم . قال : أمن لهم .

[ ص: 518 ] وأخرج ابن أبي شيبة عن جابر بن عبد الله قال : أتانا النبي صلى الله عليه وسلم، فقالت له امرأتي : يا رسول الله، صل علي وعلى زوجي . فقال : صلى الله عليك وعلى زوجك .

وأخرج ابن أبي شيبة ، عن خارجة بن زيد، عن عمه يزيد بن ثابت، وكان أكبر من زيد، قال : خرجنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم فلما وردنا البقيع إذا هو بقبر جديد، فسأل عنه، فقالوا : فلانة . فعرفها، فقال : أفلا آذنتموني بها؟ قالوا : كنت قائلا، فكرهنا أن نؤذيك . فقال : لا تفعلوا، ما مات منكم ميت ما دمت بين أظهركم إلا آذنتموني به؛ فإن صلاتي عليه رحمة .

وأخرج البارودي في "معرفة الصحابة"، وابن مردويه ، عن ديسم السدوسي قال : قلنا لبشير ابن الخصاصية : إن أصحاب الصدقة يعتدون علينا، أفنكتم من أموالنا بقدر ما يعتدون علينا؟ فقال : إذا جاءوكم فاجمعوها، ثم مروهم فليصلوا عليكم . ثم تلا هذه الآية : خذ من أموالهم صدقة تطهرهم وتزكيهم بها وصل عليهم [ ص: 519 ]

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث