الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

( وجلس في الأخيرة كما جلس في الأولى ) لما روينا من حديث وائل وعائشة رضي الله عنهما ، ولأنها أشق على البدن ، فكان أولى من التورك الذي يميل إليه مالك رحمه الله ، والذي يرويه { أنه صلى الله عليه وسلم قعد متوركا } ضعفه الطحاوي رحمه الله ، أو يحمل على حالة الكبر

التالي السابق


( قوله ضعفه الطحاوي ) تقدم في حديث رفع اليدين وتكلم البيهقي معه ، وانتصر الشيخ تقي الدين بن دقيق العيد للطحاوي ( قوله أو يحمل على حالة الكبر ) فيكون متعلقا بالعارض لا مشروعا أصليا ، وهو أولى للجمع بين الحديثين



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث