الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب السواك الرطب واليابس للصائم

1832 ويذكر عن عامر بن ربيعة قال : رأيت النبي صلى الله عليه وسلم يستاك وهو صائم ما لا أحصي أو أعد .

التالي السابق


مطابقته للترجمة من حيث دلالة عموم قوله : " يستاك " على جواز الاستياك مطلقا ، سواء كان الاستياك بالسواك الرطب أو اليابس ، وسواء كان صائما فرضا أو تطوعا ، وسواء كان في أول النهار أو في آخره ، وقد ذكر البخاري في باب اغتسال الصائم ويذكر عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه استاك وهو صائم ، وذكر هنا ويذكر عن عامر بن ربيعة إلى آخره وذكرنا [ ص: 19 ] هناك أن حديث عامر بن ربيعة هذا أخرجه أبو داود والترمذي موصولا ، وإنما ذكر في الموضعين بصيغة التمريض ؛ لأن في سنده عاصم بن عبيد الله قال البخاري : منكر الحديث ، وقد استوفينا الكلام فيه هناك فليرجع إليه من يريد الوقوف عليه .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث