الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حرف الميم

جزء التالي صفحة
السابق

8511 - من أكرم القبلة أكرمه الله تعالى (قط) عن الوضين بن عطاء مرسلا- (ض)

التالي السابق


(من أكرم القبلة) فلم يستقبلها ولم يستدبرها ببول ولا غائط احتراما لكونها جهة معظمة (أكرمه الله تعالى) أي في الدنيا أو في الآخرة أو فيهما جزاء وفاقا

(قط عن الوضين بن عطاء مرسلا) وفيه بقية بن الوليد، والكلام فيه تقدم، لكن يعضده ما رواه الدارقطني أيضا في سننه عن طاوس مرسلا قال: قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: إذا أتى أحدكم البراز فليكرم قبلة الله فلا يستقبلها ولا يستدبرها، وما رواه الطبراني في تهذيب الآثار عن سراقة بن مالك مرفوعا: إذا أتى أحدكم الغائط فليكرم قبلة الله، فلا تستقبلوا القبلة، وفيه أحمد بن ثابت الملقب فرخويه متهم.


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث