الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حرف الميم

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

8628 - من حج فزار قبري بعد وفاتي كان كمن زارني في حياتي (طب هق) عن ابن عمر - (ض)

[ ص: 116 ]

التالي السابق


[ ص: 116 ] (من حج فزار قبري بعد وفاتي كان كمن زارني في حياتي) ومن ثم ذهب جمع من الصوفية إلى أن الهجرة إليه ميتا كمن هاجر إليه حيا. وأخذ منه السبكي أنه تسن زيارته حتى للنساء وإن كانت زيارة القبور لهن مكروهة، وأطال في إبطال ما زعمه ابن تيمية من حرمة السفر لزيارته حتى على الرجال

(طب) عن ابن عمر ، قال الهيثمي: فيه عائشة بنت يونس ولم أجد من ترجمها (هق عن ابن عمر) بن الخطاب، ثم قال البيهقي : تفرد به حفص بن سليمان وهو ضعيف، وقال ابن عدي : حفص هذا هو القارئ ضعفوه جدا مع إمامته في القراءة، ورمي بالكذب والوضع، ورواه الدارقطني باللفظ المزبور عن ابن عمر ، وأعله بأن فيه حفص بن أبي داود ضعفوه، ومن ثم أورده ابن الجوزي في الموضوع، لكن نازعه السبكي.

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث