الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حرف الميم

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

8956 - من قرأ القرآن فليسأل الله به، فإنه سيجيء أقوام يقرءون القرآن يسألون به الناس (ت) عن ابن عمران - (ح)

التالي السابق


(من قرأ القرآن فليسأل الله به) بأن يدعو بعد ختمه بالأدعية المأثورة، أو أنه كلما قرأ آية رحمة سألها، أو آية عذاب تعوذ منه ونحو ذلك (فإنه سيجيء أقوام يقرؤون القرآن يسألون به الناس) قال النووي: يندب الدعاء عقب ختمه، وفي أمور الآخرة آكد

(ت) في فضائل القرآن (عن عمران ) بن الحصين ثم قال: إسناده ليس بذاك اهـ. رمز لحسنه، ورواه ابن حبان في صحيحه عن أبي أنه مر على قاص يقرأ ثم يسأل، فاسترجع ثم قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول فساقه.

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث