الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حرف الميم

جزء التالي صفحة
السابق

9084 - من ولد له ثلاثة أولاد فلم يسم أحدهم محمدا فقد جهل (طب عد) عن ابن عباس - (ض)

التالي السابق


(من ولد له ثلاثة أولاد فلم يسم أحدهم محمدا فقد جهل) أي فعل فعل أهل الجهل، مع ما في ذلك من عظيم البركة التي فاتته، وفي رواية لابن عساكر عن أبي أمامة مرفوعا: من ولد له مولود فسماه محمدا تبركا به كان هو ومولوده في الجنة، قال المؤلف في مختصر الموضوعات: هذا أمثل حديث ورد في هذا الباب، وإسناده حسن

(طب) عن أحمد بن النضر [ ص: 238 ] عن مصعب بن سعيد عن موسى بن أعين عن ليث عن مجاهد (عد) عن عمر بن الحسين عن مصعب عن أعين عن ليث عن مجاهد (عن ابن عباس ) قال الهيثمي: فيه مصعب بن سعيد وهو ضعيف، وأورده في الميزان في ترجمة ليث بن أبي سليم وقال: قال أحمد : مضطرب الحديث، لكن حدثوا عنه، وضعفه يحيى والنسائي ، وأورده ابن الجوزي في الموضوعات وقال: تفرد به موسى عن ليث ، وليث تركه أحمد وغيره، وقال ابن حبان : اختلط آخر عمره، وكان يقلب الأسانيد ويرفع المراسيل اهـ، وتعقبه المؤلف بأنه لم يبلغ أمره أن يحكم عليه بالوضع.


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث