الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

6552 ص: حدثنا فهد ، قال: ثنا الحماني ، قال: ثنا وكيع ، عن زكريا ، عن مصعب بن شيبة ، عن طلق بن حبيب ، عن عبد الله بن الزبير ، عن عائشة ، - رضي الله عنه -، عن رسول الله -عليه السلام- مثله.

[ ص: 170 ]

التالي السابق


[ ص: 170 ] ش: إسناده صحيح، والحماني هو يحيى بن عبد الحميد الكوفي .

وزكريا هو ابن أبي زائدة، روى له الجماعة.

ومصعب بن شيبة بن جبير القرشي العبدري المكي روى له الجماعة سوى البخاري .

وطلق بن حبيب العنزي البصري أحد مشايخ أبي حنيفة، روى له الجماعة -البخاري في غير الصحيح- وفيه رواية صحابي عن صحابية.

وأخرجه الجماعة غير البخاري.

فقال مسلم: ثنا قتيبة بن سعيد وأبو بكر بن أبي شيبة وزهير بن حرب، قالوا: ثنا وكيع ، عن زكرياء بن أبي زائدة ، عن مصعب بن شيبة ، عن طلق بن حبيب ، عن عبد الله بن الزبير ، عن عائشة قالت: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: "عشر من الفطرة: قص الشارب وإعفاء اللحية والسواك واستنشاق الماء وقص الأظفار وغسل البراجم ونتف الإبط وحلق العانة وانتقاص الماء" قال زكريا: قال مصعب: "ونسيت العاشرة إلا أن تكون المضمضة" وزاد قتيبة: قال وكيع: انتقاص الماء يعني الاستنجاء".

وقال أبو داود: ثنا يحيى بن معين، قال: ثنا وكيع ، عن زكرياء بن أبي زائدة ... . إلى آخره نحوه.

وقال الترمذي: ثنا قتيبة وهناد ، عن وكيع ، عن زكرياء بمعناه، وقال: حسن.

وقال النسائي: أنا إسحاق بن إبراهيم ، عن وكيع، بإسناده نحوه.

وقال ابن ماجه: ثنا أبو بكر بن أبي شيبة، قال: نا وكيع ... . إلى آخره.

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث