الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب التعجيل من جمع

1941 حدثنا عثمان بن أبي شيبة حدثنا الوليد بن عقبة حدثنا حمزة الزيات عن حبيب بن أبي ثابت عن عطاء عن ابن عباس قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقدم ضعفاء أهله بغلس ويأمرهم يعني لا يرمون الجمرة حتى تطلع الشمس

التالي السابق


( يقدم ضعفاء أهله ) : قال محمد في الموطأ : لا بأس أن يقدم الضعفة ويأمرهم ويؤكد عليهم أن لا يرموا الجمرة حتى تطلع الشمس ، وهو قول أبي حنيفة والعامة [ ص: 325 ] من فقهائنا ، انتهى . وقال القاري : وجوزه الشافعي بعد نصف الليل . وقال العيني : وقد اختلف السلف في المبيت بالمزدلفة ، فذهب أبو حنيفة وأصحابه والثوري وأحمد وإسحاق وأبو ثور ومحمد بن إدريس في أحد قوليه إلى وجوب المبيت بها ، وأنه ليس بركن ، فمن تركه فعليه الدم . وعن الشافعي أنه سنة ، وهو قول مالك . وقال ابن خزيمة : هو ركن .

قال المنذري : وأخرجه النسائي وابن ماجه . وأخرجه الترمذي من حديث مقسم عن ابن عباس أن النبي - صلى الله عليه وسلم - قدم ضعفة أهله ، وقال : لا ترموا الجمرة حتى تطلع الشمس ، وقال حسن صحيح . ويمكن حمل هذه الأحاديث على الاستحباب جمعا بين السنتين .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث