الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب فيمن عوقب بذنبه في الدنيا

جزء التالي صفحة
السابق

17472 وعن عمار بن ياسر : أن رجلا مرت به امرأة فأحدق بصره إليها ، فمر بجدار فمرس وجهه ، فأتى رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ووجهه يسيل دما ، فقال : يا رسول الله ، إني فعلت كذا وكذا ، فقال رسول الله - صلى الله عليه وسلم : " إذا أراد الله بعبد خيرا عجل عقوبة ذنبه في الدنيا ، وإذا أراد به غير ذلك أمهل عليه بذنوبه حتى يوافى بها يوم القيامة ، كأنه عير " .

رواه الطبراني ، وإسناده جيد .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث